رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

«ديجيتال».. تحارب الهجرة غير المشروعة

أمل عوض الله
الهجرة غير المشروعة

ليست مجرد مبادرة لتأهيل الشباب للعمل بالوظائف الإلكترونية، ولكنها أيضا وسيلة جديدة للحد من مخاطر الهجرة غير المشروعة، عن طريق تعزيز فرص العمل للشباب والمهاجرين العائدين، من خلال تطوير المهارات وربطهم بالخدمات التى تقدمها الحكومة وبرنامج الأغذية العالمى والقطاع الخاص، والعمل على سد الفجوة بين مهارات الشباب ومتطلبات السوق.

بموجب مبادرة «بداية ديجيتال» سيتمكن المستخدمون عبر منصتها من تقديم طلبات للحصول على القروض المتوافرة للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة، وغيرها من المشروعات المدرة للدخل، لتحسين دخلهم وظروفهم المعيشية.

السفيرة نبيلة مكرم، وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، كانت قد كشفت عن أن هذه المبادرة أحدث إستراتيجيات الوزارة لتنفيذ المبادرة الرئاسية، والتى تضمنت التوعية المجتمعية بمخاطر الهجرة غير المشروعة، والتعريف بسبل الهجرة الآمنة، مع توفير البدائل الإيجابية من تدريب وفرص عمل وريادة الأعمال للشباب بالمحافظات، التى تنتشر بها ظاهرة الهجرة غير المشروعة. 

كما تم بالتعاون مع وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية، تخصيص 250 مليون جنيه بموازنة الدولة، لدعم تنفيذ المبادرة فى 70 قرية على مستوى الجمهورية لمحاربة الهجرة غير المشروعة.

وكانت حملة وزارة الهجرة للحد من ظاهرة الهجرة غير المشروعة قد نجحت فى الوصول إلى 3 ملايين مواطن فى 3 محافظات، وكذلك تدريب وتأهيل وتثقيف أكثر من 1000 شاب من الجنسين فى 8 مراكز بمحافظة الغربية، بالتعاون مع برنامج إصلاح التعليم الفنى والتدريب المهنى الـ «TVET»، فضلا عن تقديم دورات توعية وتثقيف لعدد 45 من الميسرات فى المدارس المجتمعية بمحافظات قنا، والأقصر، وأسيوط، ومرسى مطروح، عبر تقنية الفيديو كونفرانس، وتستهدف الدورات تدريب 5000 أسرة بهذه المحافظات.

كما تم تصوير 5 أفلام قصيرة، للتوعية بمخاطر الهجرة غير المشروعة، والتعريف بالجهود التى تبذلها الدولة، بجانب إطلاق صفحات بعنوان المبادرة الرئاسية «مراكب النجاة» على مواقع التواصل الاجتماعي، ووصل عدد المتابعين لهذه الصفحات لما يزيد على 10 ملايين مستخدم ومتابع، فضلا عن إعداد مطبوعات عينية دعائية بإجمالى 5000 مطبوعة خاصة بالمبادرة.

ويأتى من ضمن جهود ضبط عملية الهجرة، توقيع الوزارة بروتوكول تعاون مع الوكالة للتعاون الدولي، بهدف إنشاء المركز المصرى الألمانى للوظائف والهجرة وإعادة الإدماج، الذى يستهدف عرض فرص العمل المتاحة فى السوق الألمانية، وإدماج العائدين من الخارج فى المجتمع المصرى اقتصاديًا واجتماعيًا.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق