رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

طرق المدينة الداخلية .. رحلة عذاب يومية من الشرق للغرب
محافظ الأسكندرية: خطة عاجلة لرصف 1275 شارعا بـ7 مناطق .. ونواب: نسعى جاهدين لإعادة الشىء لأصله

سامى خيرالله
صور من الإهمال

  • مواطنون وسائقون: الطرق الداخلية متهالكة ولم يمتد إليها الرصف منذ 30 عاما.. والمحافظة تهتم فقط بالطرق الرئيسية

رحلة عذاب يومية ومشكلات بالجملة فى جسد الثغر»، مصطلح يجسد حال الطرق والشوارع الداخلية التى تربط قلب الاسكندرية بالاطراف، وعلى الرغم من الاهتمام الكبير الذى توليه المحافظة بالطرق السريعة والرئيسية للمدينة التى تضاهى العواصم الكبرى، فإن الطرق الداخلية والتى تعد قلب المحافظة سقطت من حسابات المسئولين، وأصبحت غير آدمية نتيجة التهالك إما بسبب أعمال الحفر أو بفعل النوات والأمطار، والمطبات التى تسيطر عليها ما تمثل أورامًا سرطانية فى جسد الاسكندرية، الأمر الذى يتطلب توجيه مزيد من الاهتمام لها.

وقال محمد جودة سائق، ان الطرق الداخلية أصبحت مأساة ولا تصلح للسير عليها، بسبب كثرة الحفر والمطبات الموجودة، فضلاً عن تهالكها بشكل غير مسبوق، خاصة ان بعض الطرق الداخلية لم تمتد اليها يد الرصف ورفع الكفاءة منذ أكثر من 30 عاماً.

وأوضح أن المواطنين يعيشون رحلة عذاب يومية من شرق الاسكندرية حتى غربها، بسبب تهالك الطرق التى باتت لا تصلح للسير عليها بشكل آدمى، على الرغم من ان الدولة أولت اهتماما كبيرا بخارج المدينة والمشروعات القومية التى يجرى تنفيذها على الأرض فى مجال النقل، وأنها تشهد منظومة طرق غير مسبوقة لربط المدينة بخارج الحدود، إلا ان الداخل مهمل من شرق المدينة حتى غربها، خاصة الحفر والتكسير وعدم إعادة الشيء الى أصله.

وقال أحمد الشريف عضو مجلس النواب عن دائرة برج العرب والعامرية، إن نواب الاسكندرية لديهم استعداد تام للعمل جنباً الى جنب مع الأجهزة التنفيذية بالاسكندرية، من أجل تطوير المدينة من الداخل وإعادة الشيء لأصله، فضلاً عن تقديم الدعم اللوجستى تحت قبة البرلمان من أجل المدينة.

#

وأضاف رزق راغب ضيف الله، عضو مجلس النواب بالاسكندرية، ونائب الدائرة، أن طرق الداخل باتت غير آدمية بالمرة وتمثل رحلة عذاب يومية تبدأ من العجمي، الهانوفيل، مرورا بالبيطاش والدخيلة ووادى القمر والورديان والقبارى ومينا البصل وصولا بالسبع بنات والمنشية وجميعها مناطق محرومة من الرصف ولم يسلم من تأثيرها السلبى السيارات سواء المؤجرة او الخاصة او النقل العام، مشدداً على ضرورة اعادة النظر الى شبكات الطرق الداخلية أسوة بما يتم تطويره على الطرق الرئيسية والخارجية.

وعلى الجانب الرسمى، قال اللواء محمد الشريف محافظ الاسكندرية، إن المحافظة بصدد تنفيذ خطة تطوير شاملة للمدينة من الداخل، تشمل اعادة تمهيد ورفع كفاءة ورصف والتطوير والتوسعات لكل الطرق الداخلية، مؤكدا أنه سيتم الانتهاء منها قبل قدوم موسم الصيف.

وأوضح، المحافظ لـ«الأهرام»، أنه وجه مديرية الطرق والنقل، بسرعة الانتهاء من أعمال تسوية الحفر بالشوارع الرئيسية والداخلية وإعادة الشيء لأصله ورصف الطرق المتهالكة قبل قدوم فصل الصيف، حرصًا على تحقيق السيولة المرورية ورفع العبء عن المواطنين، وتنفيذًا لتوجيهات القيادة السياسية بإنشاء شبكة طرق ورفع كفاءة الطرق الحالية داخل المدينة.

#

وأكد الشريف أن المحافظة لديها خطة تنفيذية لإعادة تأهيل ورفع كفاءة الطرق المتهالكة، مشددا على رفع كفاءة وتأهيل الطرق والأرصفة والمحاور المرورية على مستوى أحياء المحافظة، مما يسهم بشكل كبير فى تحقيق الأمن والسلامة والحركة المرورية، وكذلك تسهيل حركة النقل والمواصلات لرفع المعاناة عن المواطنين وإظهار الإسكندرية بالشكل الجمالى والحضارى الذى يليق بها.

 وقال إن الخطة الشاملة تشمل رصف أكثر من 1275 شارعا بأطوال 220 ألفًا و900 متر بـ7 مناطق محرومة، فى وسط الاسكندرية.

والجدير بالذكر أن المواطنين يطالبون بضرورة اعادة النظر فى منظومة الطرق الداخلية وتطويرها ولاسيما مع قرب قدوم موسم الصيف، واستقبال المدينة لنحو ضعف عدد سكانها من الوافدين من المحافظات الأخرى.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق