رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

اجتماع حاسم اليوم لحسم المناصب السيادية فى ليبيا

طرابلس - بنغازى - وكالات الأنباء

:يستأنف ممثلون عن فرقاء النزاع الليبى اليوم فى ضاحية بوزنيقة بالمغرب المفاوضات حول تقاسم المناصب السيادية؛ وذلك غداة الاتفاق على آلية لاختيار أعضاء السلطة التنفيذية، فيما أعلن ائتلاف «قوة حماية طرابلس» المسلح، الذى يضم ميليشيات تابعة لوزارة الدفاع بحكومة الوفاق رفضه مخرجات الحوار السياسى الليبى. فى تلك الأثناء، رحب السفير الأمريكى لدى ليبيا ريتشارد نورلاند بالجهود المبذولة من خلال ملتقى الحوار السياسى الليبى؛ لحل المسائل الدستورية المتعلقة بالانتخابات.

جاء ذلك خلال لقاء السفير رئيس المفوضية العليا للانتخابات عماد الصياح، حسب بيان السفارة الأمريكية على موقعها الإلكترونى أمس .وأكد نورلاند الدعم الأمريكى لإجراء الانتخابات العامة فى ليبيا 24 ديسمبر المقبل، وفقًا لاتفاق الملتقى السياسى،معربا عن ثقة بلاده فى أن هذه الجهود ستلبى إرادة الشعب الليبى، شرقًا وغربًا وجنوبًا، لتحسين حياتهم من خلال إنشاء سلطة تنفيذية مؤقتة وموحدة؛ من شأنها توفير حكم أفضل والاستعداد لانتخابات وطنية ناجحة. وكانت لجنة المسار الدستورى قد اختتمت أمس الأول اجتماعات جولتها الثانية بمدينة الغردقة برعاية أممية، حيث اتفقت بإجماع الآراء على إجراء الاستفتاء على مشروع الدستور المقدم من الهيئة التأسيسية بناء على القانون الصادر من مجلس النواب بشأن اعتماد نظام الدوائر الثلاث (٥٠%+ ١) فقط، وإلغاء المادة السابعة منه . فى غضون ذلك، بحث القائد العام للجيش الوطنى الليبى المشير خليفة حفتر مع رئيس الاستخبارات الإيطالية الجنرال جنارو فيكيونى؛ تعزيز العلاقات بين ليبيا وإيطاليا، والتعاون فى ملفى مكافحة الإرهاب والهجرة غير الشرعية.

وأشارت القيادة العامة، فى بيان على صفحتها بموقع «فيسبوك» إلى أن زيارة فيكيونى والوفد المرافق أمس، تأتى تنفيذا للمحادثات التى جرت بين حفتر ورئيس الوزراء الإيطالى جوزيبى كونتى فى بنغازى فى وقت سابق.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق