رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

الديمقراطيون يحكمون قبضتهم على الكونجرس

واشنطن ــ وكالات الأنباء

بعد ساعات من تنصيب الرئيس الأمريكى الجديد جو بايدن، أدى ثلاثة أعضاء من الحزب الديمقراطى اليمين الدستورية فى مجلس الشيوخ، اثنان عن ولاية جورجيا، وواحد عن ولاية كاليفورنيا، أمام رئيسة مجلس الشيوخ الجديدة كامالا هاريس، ليحكم بذلك الحزب الديمقراطى للمرة الأولى منذ عشر سنوات قبضته على الكونجرس بغرفتيه، إلى جانب البيت الأبيض.

وأدى الديمقراطيان من جورجيا اليمين الدستورية بعدما حققوا نصرا مفاجئا فى جولة إعادة الانتخابات فى الخامس من يناير الجارى، لينقسم مجلس الشيوخ إلى 50 مقعدا للجمهوريين و50 مقعدا للديمقراطيين، لكن باحتساب صوت نائبة الرئيس الديمقراطية كامالا هاريس، تكون الغلبة داخل المجلس للديمقراطيين.

فى المقابل، جرى اختيار واليكس باديلا من كاليفورنيا، وهو أول سيناتور من أصل لاتينى عن ولاية كاليفورنيا، ليشغل مقعد هاريس فى مجلس الشيوخ بعد استقالتها الاثنين الماضى لتؤدى اليمين كنائبة للرئيس. وبهذه الخطوة، يمنح الديمقراطيون الثلاثة بايدن ميزة نسبية وهو يسعى لانتهاج سياسات تشمل حزمة إنقاذ جديدة لأمة تكافح جائحة فيروس كورونا وسط مواجهة انقسامات سياسية عميقة. وجعل الترتيب الجديد السيناتور الديمقراطى تشاك شومر زعيما للأغلبية، ليصبح الجمهورى ميتش ماكونيل زعيما للأقلية.

ويجرى شومر وماكونيل محادثات حول اتفاق محتمل لتقاسم سلطة تسيير الإجراءات اليومية لمجلس الشيوخ على غرار ما تم التوصل إليه قبل 20 عاما. وفى أول مصادقة لمجلس الشيوخ على تعيين فى ادارة الرئيس الجديد جو بايدن، أقر المجلس بأغلبية 84 صوتا، مقابل 10 أصوات على تعيين أفريل هينز مديرة لأجهزة الاستخبارات الوطنية، لتصبح بذلك أول امرأة فى تاريخ الولايات المتحدة ترأس أجهزة الاستخبارات فى الولايات المتحدة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق