رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

نظرة إستراتيجية
الجزيرة.. 25 عاما من الخيانة

25 عاما مضت على إنشاء قناة الجزيرة القطرية تحت إشراف حمد بن جاسم وزير خارجية قطر وقتها، ومنذ تلك اللحظة ولم تتوان تلك القناة عن بث الأكاذيب والشائعات، وكانت الأداة الإعلامية التي أسهمت بشكل كبير في نشر الفوضى، والقتل وتدمير الدول العربية، ودعم الإرهاب والإرهابيين، والتحالف مع أجهزة استخبارات غربية تهدف إلى إعادة تقسيم منطقة الشرق الأوسط. قناة الجزيرة تمثل السرطان في جسد الوطن العربي، فهي التي مهدت لتدمير المنطقة، وكانت الداعم الأول لتنظيم القاعدة في أفغانستان عندما استضافت أسامة بن لادن أكثر من مرة وكذلك نشر تسجيلات شخصية لزعيم تنظيم القاعدة يعطي فيها تعليمات لأنصارة لتنفيذ عمليات إرهابية في العديد من دول العالم، كما أسهمت في إسقاط دولة العراق. وبدأت بعد غزو العراق التمهيد الى إسقاط العديد من الدول العربية من خلال استهداف قادتها وايضا الجيوش الوطنية داخل تلك الدول، وهو ما حدث فيما سمي ثورات الربيع العربي والفوضى التي صاحبتها فكانت تهدف وقتها الى إثارة الفوضى وبث الأكاذيب، وكانت داعما لتنظيم الإخوان الإرهابي والتنظيمات الإرهابية الأخرى، فظهرت في سوريا تدعم جبهة النصرة وتلتقي بقادتها، وحاولت كثيرا إثارة الفوضى في مصر وقامت بإنشاء مكتب لها في القاهرة بالمخالفة للقوانين، واستضافت خلالها الإرهابيين والقتلة، وحاولت إثارة الفتنة بين الشعب والجيش المصري العظيم، الا انها تلقت صفعة كبيرة من شعب مصر الواعي، الذي خرج في 30 يونيو ليزيح حكم الإرهاب. إن قناة الجزيرة هي الوحيدة التي فتحت شاشاتها امام مسئولين إسرائيليين، بينما تهاجم الدول العربية التي تتعامل مع اسرائيل. لقد فشلت الجزيرة وأصبحت المسخ في النظام الإعلامي العربي.


لمزيد من مقالات جميل عفيفى

رابط دائم: