رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

بيت «الفنانين»

نيرمين قطب عدسة ــ السيد عبد القادر

حينما جاء الأخوان الأتراك عمر وإبراهيم الملطيلى للعيش فى مصر فى منتصف القرن الثامن عشر واختارا السكن على بعد خطوات من قلعة صلاح الدين ومسجد السلطان حسن لم يعلما أن منزلهما التقليدى المكون من ثلاثة طوابق سوف يتحول بعد مئات من السنين إلى الأثر الإسلامى رقم 497 فى «4 درب اللبانة».

ولم يتوقعا أن هذا المنزل يتمتع بجاذبية خاصة جعلته ملاذا للعديد من الفنانين العرب والأجانب على مر العصور، ومنهم المصور الفرنسى بيبى مارتان الذى عاش فيه فترة من الزمن هو وغيره ليطلق عليه أهالى الحى العتيق «بيت الفنانين» .. وبالتأكيد لم يتوقعا أيضا أنه سيصبح سكنا لعدة مشاهير، آخرهم المعمارى حسن فتحى الذى عاش فيه ثلاثين عاما وارتبط اسم البيت به ليصبح «بيت المعمار المصرى».

فالمنزل الأثرى قطعة فنية تستحق التأمل، حيث اشتهر المبنى المصمم على الطراز العثمانى بجداريتين تحويان مشاهد من اسطنبول كعادة أهل هذا الزمان فى نقل مشاهد من بلدهم الأم لجدران منازلهم.

أما أسقف الغرف الخشبية فمزخرفة ومزينة بأشكال فنية بديعة فضلا عن أعمال الأرابيسك فى مشربيات الحرملك ونوافذ السلاملك والحدائق الداخلية للمنزل.

وقد استعاد بيت المعمار رونقه الأصلى بعد ترميمه عام 2016 وفقا لتوصية واقتراح من المعمارى عصام صفى الدين وتحول لمزار سياحى ومركز للأنشطة الثقافية والمعمارية . ويتضمن حاليا ثلاثة متاحف أحدها للعمارة المصرية الإسلامية والقبطية والفرعونية والنوبية والشعبية وآخر لـ «رمسيس ويصا واصف» وثالث لـ«حسن فتحى» وتعرض فيها صور ومقتنيات شخصية وتصميمات من أشهر الأعمال.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق