رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

المثلوثى وأمير أولى صفقات الزمالك لتدعيم الفريق

محمد نبيل

اعتادت جماهير الزمالك على أن تستمع للعديد من الشائعات فى المراحل الانتقالية وفى الفواصل بين المواسم، سواء كان هناك مجلس إدارة جديد أو تعرض الفريق لسلسلة من الهزائم مثلما حدث الأسبوع الماضى وخسارته لقبى دورى أبطال إفريقيا أمام الأهلى ووداع الكأس أمام طلائع الجيش، ومنذ أن تولى المستشار أحمد بكرى مسئولية رئاسة النادى بعد إقالة مجلس مرتضى منصور كاملا، والشائعات والأقاويل تحاصر النادى، ولا أحد يعلم مصدر الشائعات أو الهدف من إطلاقها، فالفريق حاليا بلا منافسات وانتهى موسمه رسميا وبدأ مجلس الإدارة بالتوازى مع لجنة الكرة فى ترتيب أوراق الفريق من أجل الموسم القادم.

واكثر من طالتهم الأقاويل فرجانى ساسى وأشرف بن شرقى وحتى أحمد سيد زيزو، وجميعهم مازالت عقودهم تمتد موسمين قادمين باستثناء ساسى الذى ينتهى تعاقده مع نهاية الموسم القادم، ووعدت لجنة الكرة بتجديد تعاقد الجميع للحفاظ على قوام الفريق، بالإضافة إلى التدعيمات الجديدة، التى كانت بدايتها مع الثنائى حمزة المثلوثى المحترف التونسى وأمير عادل الذى كان يلعب فى الدورى الدنماركى، وقام الثنائى بالتوقيع على العقود رسميا والانضمام إلى الفريق وسيوجد الثنائى فى التدريبات اعتبارا من الغد وبعد انتهاء فترة الراحة.

وأكد أيمن يونس رئيس لجنة الكرة أن أهم أولويات اللجنة فى الوقت الحالى لم شمل الفريق والتأكيد على بقاء العناصر الأساسية وعدم السماح برحيل أى منهم، بداية من ساسى وحامد وزيزو وبن شرقى وأوناجم ومصطفى محمد ومحمود الونش، وجميعهم ممنوعون من الرحيل لأنهم يمثلون الفريق والقوة الأساسية، وسيتم حل مشاكل أى لاعب من أجل ضمان استمراره بالفريق. وكشف أشرف قاسم عضو لجنة الكرة عن أن الموقف المالى للنادى صعب والجميع فوجئ بوجود مليون و250 ألف جنيه فقط فى خزانة النادى، وهناك مستحقات متأخرة للفريق بشكل غريب، ووعد قاسم بصرف جميع المستحقات المتأخرة صباح غد لجميع اللاعبين على أن يتقاضى الجهاز الفنى راتبه عن الفترة الماضية بعد غد. ويبدو أن العمل داخل الزمالك يسير على قدم وساق، فقد عقدت لجنة الحكماء اجتماعها الأول وحضره كمال درويش ومحمد عامر وأحمد مصطفى، وخرج بعدها درويش لمناشدة ممدوح عباس رئيس النادى الأسبق عدم الحجز على أرصدة النادى لعدم وجود سيولة كافية للصرف على مناحى القلعة البيضاء وتأجيل مديونياته حتى يستعيد النادى عافيته مرة اخرى. وقرر البكرى رئيس النادى إجراء بعض التغييرات الإدارية وقام بتشكيل الإدارات الجديدة، فتولى طارق حشيش الإدارة المالية، وفوزى العريان الشئون القانونية، وأحمد مشاطى مدير شئون العاملين، وسهير الشاعر مدير إدارة الاشتراكات، ومحمد حسين مدير النشاط الاجتماعى، وصلاح شاكر مدير إدارة العلاقات العامة، وأيمن عبدالخالق مدير إدارة المتابعة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق