رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

الحوار السياسى بتونس نجح فى إبعاد الإخوان عن الحكومة الجديدة

تونس ــ بنغازى ــ طرابلس ــ وكالات الأنباء

قال النائب الليبى، جبريل أوحيدة، إن ملتقى الحوار السياسى الليبى المنعقد فى تونس، نجح فى إبعاد الإخوان عن الحكومة الليبية الجديدة. واضاف النائب الليبى -فى تصريحات له أمس ــ أن المرحلة الأولى من الملتقى انتهت دون تحقيق أهداف ممثلى جماعة الإخوان الإرهابية، الذين يسعون للحصول على منصب رئيس الحكومة الجديد، وعلى رأسهم فتحى باشاغا، وزير داخلية حكومة الوفاق. وأوضح أوحيدة أن هناك إصرارا على طرح أسماء سياسيين «شرفاء»، قدموا لليبيا الكثير، ولم تلطخ أيديهم بجرائم أو فضائح. وتابع: «سعى بعض وسائل الإعلام الممولة من جماعة الإخوان وتركيا وبعض الدول الغربية، للترويج لتولى باشاغا منصب رئيس الحكومة، وهو معروف بانتمائه لجماعة الإخوان، وسعت لوصفه بأنه منقذ ليبيا وجدير بالثقة دون وجه حق».

ودعا جبريل أوحيدة، إلى رفض ترشح الشخصيات غير جديرة بالثقة والمشبوه بأمرها للمناصب الحساسة فى المجلس الرئاسى الذى سيتم تشكيله، مضيفا: «على ما يبدو أن المفاوضات فى تونس كان نتيجتها رفض مجلس النواب شخصية فتحى باشاغا فى صفقة قدم لها الإخوان، أحد أطرافها أن يكون عقيلة صالح رئيساً للمجلس الرئاسى، مقابل أن يكون باشاغا رئيسا للحكومة».

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق