رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

صندوق الأفكار
علاقة النقل بالسياحة

استكمالا لحديث أمس عن هموم ومشكلات قطاع السياحة، قال النائب عمرو صدقى، رئيس لجنة السياحة والطيران بمجلس النواب، إن هناك ارتباطا وثيقا بين قطاعى النقل والسياحة، ومازلنا فى مصر نعتمد فى السياحة الخارجية على قطاع الطيران فقط، فى حين نجد أن دولة مثل إسبانيا مثلا تعتمد على الطيران، والنقل البرى والبحرى، لخدمة قطاع السياحة هناك، من خلال الارتباط بخطوط نقل برى مع العديد من الدول الأوروبية، والارتباط بالنقل البحرى السياحى مع أغلب دول العالم.

أضاف لابد من الاهتمام بتوسيع قاعدة النقل للسائحين، ودراسة إمكان إدخال النقل البرى والبحرى مع منظومة الطيران المنتظم والعارض، لتوفير بدائل متنوعة للسائحين، كما فعلت الدول الأخرى مثل إسبانيا.

وأيضا من المهم التركيز على وضع إستراتيجية مستقبلية للمنشآت والمناطق السياحية، بحيث تكون لكل مدينة سياحية علامة سياحية مميزة لها، مثلما نجحت تجربة الجونة وشرم الشيخ.

يشمل التخطيط، أيضا، فكرة تنظيم التراخيص، بحيث يكون هناك مخطط عام للوزارة فى إصدار عدد معين من تراخيص الفنادق ذات الخمس نجوم، وعدد آخر من الأربع نجوم، والثلاث نجوم.

يكون دور الوزارة، فى تلك الحالة، بيع الرخصة لمن تتوافر لديه الشروط اللازمة.

على الجانب المقابل، طرح المهندس سامى سليمان، رئيس جمعية مستثمرى «نويبع- طابا» بجنوب سيناء، ورئيس لجنة السياحة بالاتحاد المصرى للمستثمرين، وعضو مجلس إدارة المنطقة الحرة فى نويبع، مشكلة الولادة المتعثرة للمنطقة الحرة فى نويبع، التى تم وضع حجر أساسها منذ 3 سنوات دون تحرك حتى الآن، مشيرا إلى أن الإسرائيليين كانت لديهم مزرعة للتصدير فى تلك المنطقة، وكان هناك مطار أيضا، والأمر يحتاج إلى قوة انطلاق جديدة فى المرحلة المقبلة، لمزيد من الاستغلال الأمثل لمثلث «طابا ـ نويبع»، وإحياء فكرة المطار من جديد، وحل مشكلات المنشآت السياحية، التى تعانى أشد المعاناة الآن فى هذا المثلث الذهبى، من خلال حلول جذرية بعيدا عن المسكنات.

[email protected]
لمزيد من مقالات عبدالمحسن سلامة

رابط دائم: