رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

أجواء المنافسة تشتعل بين منتخبى مصر وتوجو قبل 24 ساعة من المواجهة
البدرى يدفع بالقوة الضاربة.. واستغلال تألق الرباعى الهجومى

محمد الخولى
الجدية على وجوه لاعبى المنتخب قبل مواجهة توجو

جاء التعادل الإيجابى بين كينيا وجزر القمر بهدف لكل منهما فى الجولة الثالثة للمجموعة السابعة بالتصفيات المؤهلة لبطولة كأس الأمم الإفريقية ليشعل أجواء المنافسة فى المجموعة وذلك قبل 24 ساعة من اللقاء الثانى للمجموعة بين مصر وتوجو بالقاهرة حيث جدد هذا التعادل آمال جميع منتخبات المجموعة فى المنافسة على القمة التى يتصدرها حتى الآن جزر القمر برصيد 5 نقاط ويليه كينيا بـ3 نقاط ثم مصر برصيد نقطتين واخيرا توجو بنقطة واحدة واصبحت فرصة الفراعنة كبيرة فى اعتلاء قمة المجموعة قبل الجولة الرابعة ولقاء العودة مع توجو فى لومى يوم الثلاثاء المقبل كما تجدد أمل توجو لو حقق المفاجأة امام مصر بالقاهرة غدا.

ويختتم المنتخب الوطنى الأول لكرة القدم استعداداته اليوم لمباراته المرتقبة امام نظيره التوجولى غدا فى الجولة الثالثة للتصفيات الافريقية المؤهلة لكأس الأمم حيث يؤدى الفريق مرانه الاخير على الملعب الفرعى لاستاد القاهرة وهو المران الذى سيقوده الجهاز الفنى بقيادة حسام البدرى ومعه كل من طارق مصطفى وسيد معوض وايمن طاهر ويشارك فيه جميع اللاعبين المختارين والذى سيتم خلاله التركيز على اجادة اللاعبين للخطة التى وضعها الجهاز الفنى للمباراة والاستقرار على التشكيل النهائى الذى سيخوض به اللقاء الحاسم.

فى الوقت الذى يختتم المنتخب التوجولى استعداداته هو الآخر اليوم بمران اخير على الملعب الرئيسى لاستاد القاهرة الذى ستقام عليه المباراة تحت قيادة مديره الفنى المخضرم كلود لوروا الذى استعان به الاتحاد التوجولى لكرة القدم فى محاولة لاستغلال خبراته الافريقية لخروج الفريق من المأزق الكروى الحالى الذى يمر به حيث لم يحصل سوى على نقطة واحدة من المباراتين اللتين لعبهما حتى الآن بالهزيمة من جزر القمر والتعادل مع كينيا ولذلك يمكن القول ان ظروف المنتخبين متشابهة وكل منهما فى مأزق حيث لم يحصد منتخب مصر سوى نقطتين من مباراتين بالتعادل مع جزر القمر وكينيا ومن هنا فإن كل مدير فنى سواء البدرى أو لوروا سيسعى جاهدا للخروج من هذه المباراة بأكبر المكاسب قبل لقاء العودة فى لومى يوم الثلاثاء المقبل بالجولة الرابعة من التصفيات.

ولذلك فإن البدرى لابديل امامه سوى التركيز على الهجوم لتحقيق هدفه بالفوز والظروف تعتبر فى مصلحته بعد ضم اربعة مهاجمين وهم: أحمد حسن «كوكا» المحترف بأولمبياكوس اليونانى، مصطفى محمد من الزمالك، حسام حسن مهاجم سموحة، ومحمد شريف لاعب الأهلى العائد من الإعارة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق