رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

لدول المتوسط يكرم عزت العلايلى

وسط اجراءات احترازية غير مسبوقة اقيمت فاعليات الدورة 36 لمهرجان الاسكندرية السينمائى لدول البحر المتوسط الذى يختتم غدا الخميس، ووصفه نقاد بأنه يعكس هموم وطموحات الأجيال المعاصرة فى البلدان المشاركة.

وبعد إلغاء حفل الافتتاح بسبب الطقس وسقوط الأمطار تجاوزت إدارة المهرجان برئاسة الناقد الأمير أباظة تأثير إلغاء أحد مبهجات المهرجانات، وتمت إقامة عروض وندوات تكريمات النجوم مع استمرار عروض الأفلام المتنافسة على الجوائز بعد اتخاذ التدابير اللازمة لمواجهة »كورونا«.

فعاليات كثيرة مبهجة ومهمة شهدتها دورة هذا العام التى تحمل اسم الفنان الكبير عزت العلايلي، فتم تكريم الفنان صلاح عبد الله، والمخرجة إيناس الدغيدي، والمخرج ومدير التصوير محسن أحمد والفنانة رغدة، كما تم الاحتفال بمئويات وحش الشاشة فريد شوقي، ومدير التصوير عبد العزيز فهمي، والمخرج الراحل فيدريكو فيليني، إلى جانب احتفالية خاصة بالسينما اللبنانية كضيف شرف الإصدارات الخاصة.

شاركت فى المهرجان أفلام من: اليونان، فرنسا، هولندا، بلغاريا، البوسنة، لبنان، سوريا، المغرب، إيطاليا، مصر، إسبانيا، سويسرا، كرواتيا، سلوفينيا، ألبانيا، الجزائر، ليبيا، إنجلترا، تونس، مالطا، حيث يتنافس فى مسابقة الأفلام الروائية الطويلة 12 فيلما، بينما يعرض 20 فيلما فى مسابقة الأفلام الروائية القصيرة، و4 أفلام خارج المسابقة.

وفى تصريحات خاصة لـ «الأهرام» عبر النجم عزت العلايلى عن سعادته الكبيرة بتكريمه فى المهرجان، وأن تحمل الدورة اسمه. وقال: التكريمات تتويج لمشوار الفنان والحمد لله أنى قدمت عبر مشوارى أعمالًا أفخر بها سواء فى السينما المصرية أو على صعيد مشاركتى فى أفلام أنتجتها دول عربية شقيقة.

وكشف العلايلى عن أنه كانت له إسهامات كبيرة فى إنشاء مسرح التليفزيون وقال: تم تعيينى فى اثناء حفر مبنى ماسبيرو وقمت ببعثات للخارج لتقديم مشروع مسرحى متكامل ومن خلال مسرح التليفزيون تم تقديم عشرات من النجوم والمواهب الفنية.

ووجه الشكر لكل من عمل معهم وساندوه من أصحاب الفكر والإبداع وأثنى على دور الصحافة التى ساندته طوال مشواره مشددا على أهمية وقيمة وتأثير الفنون للشعوب.

وفِى ندوة تكريمها عبرت المخرجة إيناس الدغيدى عن سعادتها بالتكريم، وقالت إنها تعتبر المهرجان بيتها، وبكت تأثرا من حفاوة الاستقبال لها

وتحدثت عن بدايتها فى الإخراج، وقالت إنها قدمت فى معهد سينما لأنها رفضت فى أكثر من مكان، ونصحها مدرسوها أن تقدم على قسم إنتاج، وقبلوها بالفعل، وعرفت من هناك معنى كلمة «فن».

وقالت: «وجدت هناك عمالقة الفن المصري، ولم أكن أعرف ماذا أفعل، ونصحنى المخرج صلاح أبو سيف أن اتجه إلى الإخراج لأننى متفوقة فى كل دروسه.

وأثنت الفنانة إلهام شاهين على إدارة المهرجان لتكريمهم المخرجة الكبيرة إيناس الدغيدي، وقالت إنه تكريم للفكر التنويري، ولفتت إلى أن «إيناس» مميزة فى أعمالها وجريئة فى موضوعاتها.

كما تحدثت عن فيلم «لحم رخيص»، وقالت إنه مأخوذ عن قصص حقيقية، وتعتبره من أهم الأفلام على الإطلاق.

وقالت الفنانة هالة صدقى إن إيناس الدغيدى مخرجة كبيرة، وأن لديها ثقة كبيرة فى مواضيعها التى تقدمها.

كما أقيمت احتفالية مئوية لـ «ملك الترسو ووحش الشاشة» فريد شوقى بحضور أسرته: أرملته سهير ترك وعبير فريد ورانيا فريد وزوجها تامر الصراف وأدار الندوة الناقد سمير شحاتة مؤلف كتاب «جعلونى ملكا».

وقالت سهير ترك : صنع فريد شوقى نفسه بنفسه وظل بطلا حتى اخر يوم فى حياته كما أنتج أفلاما مهمة عالجت قضايا مجتمعية وتعتبر من العلامات فى السينما المصرية كما تصدر دائما لحل مشكلات الفنانين واعتبر نفسه كبير العائلة الفنية والفن كان هو رقم 1 فى حياته.

أما نجلته المخرجة عبير فريد شوقى فقالت: «عملت مساعدة مخرج فى أحد أفلامه وكان دائما مهمومًا بمتاعب الناس ويدون أى تفاصيل إنسانية حتى يستعين بها فى أعماله، وهذا كون لديه مخزونًا كبيرًا من الخبرات وكان دائما يحب الاستماع للإذاعة والمسلسلات القديمة، كاشفة عن أن هناك فيلمًا كانا سيقدمانه سويا عن أطفال الشوارع عن قصة حقيقية لكن القدر لم يتح هذه الفرصة.

ومن جانبها قالت رانيا فريد شوقى: «كان فريد شوقى وصلة بين الأجيال وهذا للأسف لم يعد موجودًا حيث اتذكر عندما ألححت عليه حتى احترف التمثيل، ونصحنى بأن أدخل من الباب الشرعى للفن وهو معهد الفنون المسرحية وقام بتقديم أوراق اعتمادى للمعهد أنا وشقيقتى عبير«.

ومن جانبه تحدث الناقد الأمير أباظة رئيس المهرجان قائلا: «استحق ملك الترسو فريد شوقى لقب فنان الشعب عن جدارة لذلك يمنحه مهرجان الإسكندرية لقب فنان الشعب وهى المرة الأولى والأخيرة التى يعطى المهرجان هذا الوسام لفنان وبذلك يكون الثالث الذى يحمل هذا اللقب بعد الموسيقار سيد درويش و العظيم يوسف وهبي«.

وحرص الفنان عزت العلايلى على التحدث عن ذكرياته مع ملك الترسو قائلا:«كان فريد شوقى يحبنى كثيرا وشرف لى العمل معه فى فيلم »السقا مات».

وروى الفنان صلاح عبدالله نصيحة لا ينساها عندما عمل مع ملك الترسو فى بداية دخوله الفن حيث نصحه ألا يسمح للأدوار تحبسه فى قالب الجلباب الصعيدى والشارب، ويحاول التنوع فى الأدوار التى يقدمها.

ووسط حضور كبير عرض فيلم «قابل للكسر» تأليف وإخراج أحمد رشوان، بطولة حنان مطاوع، رانيا شاهين، فاطمة عادل، عمرو جمال، المشارك فى مسابقة الأفلام الروائية الطويلة.

وعقب العرض أقيمت ندوة تحدث خلالها المخرج أحمد رشوان قائلا: «بدأت فكرة الفيلم قبل سنوات لكن التحضير الفعلى بدأ عام 2018 فكل أبطاله شاركوا بأجرهم فمثلا خالد خطاب منتج الفيلم وممثل فيه وهو فى الأساس خريج صيدلة وناجى شحاته وهو فى الأساس مدرس فرنساوى وممثل أيضا، كما صورنا بعض المشاهد فى منزله وغيرهم».

أما الفنانة حنان مطاوع فقالت: «إنها تحمست للفيلم لأن الشخصية بها تحديات ومشاعر متضاربة ما بين الخوف والغضب والانفعال والحب».

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق