رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

مشاهد

جمال القصاص

(1)



أحلامى غريبةٌ هذه الأيام

يمامةٌ..

لا تعرف كيف تسند أوجاعها فوق كتفى مهرةٌ

ملّتْ من مسابقة الموت فى آخر الشوط غزالةٌ

اكتشفت أن الغابة مزرعةُ جماجم

بحيرةٌ

لم تعد تصفو لطائرها

امرأةٌ

لا أذكر صفةً واحدةً لها

متى سأحلم بنفسى بكِ

كنتُ أفعل ذلك

أصحو من نومى

وأطير .





(2)



أموت كثيرا فى قصائدى

ليس لديَّ سببٌ مقنعٌ لذلك

كما لا أدّعى أن دفترى نفد

لم يعد يؤرقه العِلمُ المَرح

ثمة فوضى أن أعيش

أن أحلم أن أتذكر

أن أمتلك حتمية البقاء للحظة واحدة

أشياءُ كثيرة لا يمكن أن أصل إليها بالعقل ولا بالجنون

رسائل كثيرة تكتبنى بطريقتها الخاصة

لا أعرف كيف أشطبها

أو أضعها فوق الرّف..

فى ثوب الحياة القصير الممزق

لا عرى أجمل

من أن تحمل جثتكَ فوق كتفك

وتمضى .





(3)



أعباءٌ سخيفةٌ

تتحملينها فى مشوارك الطويل،

التَّجمعُ الخامسُ ليس مهذبا

كى يسع العالمَ فى حقيبة

بالكاد تفلح فى عضعضة أصابع الروج

ثمة يمامةٌ عمياءُ

ستدلّكِ على الصباح السعيد

ومما تتكوَّن لعبةُ الحياة

فقط اسندى ظلكِ على جذع شجرة

اجعلى ظهركِ للسماء

تأملينى ببطء وأنا أدور حولك

أخبرك أن ختم النِّسر لا يحبُّ الحليبَ

ولا عصيرَ البرتقال ولا الشِّعرَ

هم فقط يريدون أن تكتبي

مرثية أخرى للبحر.

وتنبتَ رائحةُ الضوءِ وردًا فى الجوار

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق