رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

على ضفاف النيل رقصات تروى رحلة الإنسان والنهر

مى سـليم عدسة ــ بسام الزغبى

أربعة مراكب انطلقت من كورنيش المعادى فى رحلة للرقص المعاصر، ليحتضن النيل إبداعات الراقصين وسط الجمهور ويحتفى الجميع بـالنهر.

شكل مختلف لطبيعة عروض الرقص المعاصر فى مصر، وذلك خلال الدورة الثالثة لمهرجان «بريكنج والز» ( كسر الجدران)، الذى أسسه ويديره الفنان حازم حيدر، مستلهمين رحلة النيل وسريانه من المنبع إلى المصب. قدم المصممان والراقصان نغم صلاح وحازم حيدر عرضى «نيلي» و «لو قلتلك»، ليربطا خلالهما بين رحلة الإنسان فى الحياة ورحلة النهر.

يسعى المهرجان منذ بدايته عام 2017 على أن يخرج بعروض الرقص المعاصر من القاعات المغلقة والمسارح التقليدية إلى ساحات وأماكن بديلة بهدف التقرب

والتواصل مع الجمهور بشكل أوسع، وفى ظل المخاوف من فيروس «كورونا « والإجراءات الاحترازية تم تعديل برنامج المهرجان الذى كان يستمر لعشرة أيام متواصلة ويقدم ألوانا مختلفة من فنون الأداء الدولية. واختار حيدر مع فريق عمله تقديم دورة استثنائية تخصص يوما كل شهر لتقديم عروض الرقص المعاصر المصرية فى أماكن مفتوحة ومجانا للجمهور. وكان المهرجان قد قدم فى سبتمبر الماضى عروضه فى قهوة بالأزهر، ثم على سطح النيل، وقد تفاجئنا الشهور المقبلة بعروض فى عربات مفتوحة أو فى الصحراء.



 

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق