رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

تأملات سياسية
ديمقراطيون أم جمهوريون؟!

اليوم الأربعاء سوف يعرف العالم من سيحكم أمريكا: الجمهوريون أم الديمقراطيون؟ ولمن يعتقد أنه ليس هناك من فارق بينهما، أقول له بالعكس هناك فارق كبير: على المستوى الاقتصادى تقدم بعض مراكز الدراسات سيناريو فى حالة أكتساح بايدن والديمقراطيين للانتخابات حيث ستكون الصورة الاقتصادية قوية، ومن المتوقع إضافة 18.6 مليون وظيفة جديدة، كما سيكون معدل البطالة فى حدود 4%فى النصف الثانى من عام 2022 ، وسوف يزيد معدل امتلاك المنازل، وكذلك أسعار الأسهم فى البورصة كما يقترح بايدن المزيد من الإنفاق بقيمة 7.3 تريليون دولار خلال العقد المقبل، كما سيزيد الإنفاق على الضمان الاجتماعى والرعاية الصحية. أما سيناريو اكتساح الجمهوريين الانتخابات فإن صورة الاقتصاد تبدو قاتمة، حيث من المنتظر إضافة 11.2 مليون وظيفة فقط، ولن يعود التوظيف إلى معدلاته ما قبل كورونا. سوف تستفيد أجندة التغير المناخى فى العالم من فوز بايدن لكن يترقب الشرق الأوسط ضغوطا من قبل الحزب الديمقراطى بأجندته التى كانت سائدة من قبل وتشجيعه التيارات الدينية فى المنطقة، فى حين ستحظى المنطقة باستمرار الوضع الراهن وتنفيذ خطة أبراهام المتعلقة بتطبيع العلاقات مع إسرائيل.


لمزيد من مقالات جمال زايدة

رابط دائم: