رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

إسكندرية من فوق أحلى

سماح منصور عدسة ــ أحمد عبدالكريم

بـ 15 جنيها فقط، فسحة فى لفة على بحر إسكندرية، تستطيع خلالها رؤية جميع شواطئها الساحرة، وتستمتع بجمالها.

فسحة حلوة تستنشق فيها الهواء النقى من داخل الأتوبيس «أبو دورين» «كما يطلق عليه الإسكندرانية». تنطلق الرحلة من بحرى مرورا بالمنتزه والكورنيش وتنتهى عند شاطئ المعمورة.

الرحلة تستغرق ساعة وربع الساعة يقضيها الراكب فى الاستمتاع بمشاهدة المناظر الخلابة على شواطئ الإسكندرية، من خلال الأتوبيس المكشوف الذى يحقق رؤية واضحة للشواطئ، وكذلك استنشاق الهواء النقى، و سماع الأغانى المسلية.

مجدى ميخائيل قائد إحدى الرحلات يقول، إن هذا الأتوبيس يخضع للحكم المحلى بالمحافظة، ومخصص للسياحة وكان البديل المناسب لترفيه المصيفين بعد غلق الشواطئ.

ويضيف أن سعره مناسب ويأخذ الركاب فى جولة تشمل جميع الشواطئ، وهناك ست عربات مخصصة لهذا الغرض، بين كل رحلة وأخرى 25 دقيقة، هو زمن التقاطر ويسير الأتوبيس مسافة 20 كيلومترا بسرعة من 30 إلى 40 كيلومترا فى الساعة، حتى يستمتع الراكب بكل التفاصيل. وهناك أماكن مخصصة لركوب ونزول الركاب، كما أننا نسير أقصى اليمين لأننا نمشى ببطء حتى لا نزعج أحدا من قائدى المركبات.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق