رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

كلمه حق
هبوط الأوليمبى!

> هبوط فريق كرة القدم بالنادى الأوليمبى السكندرى العريق إلى دورى الدرجة الثالثة، ليلحق بنادى الترسانة العريق أيضا، أمر يثير الحزن لدى كل الرياضيين على اختلاف انتماءاتهم، لكنه أيضا يدعو للدراسة من أجل التعرف على أسباب توالى انهيار الأندية الجماهيرية فى مختلف المحافظات، لا فرق هنا بين العاصمة والثغر أو بين أقصى الشمال أو الجنوب وذلك حتى يمكن التصدى للظاهرة وإنقاذ القواعد التاريخية للعبة الشعبية الأولى.

> تقديرنا المتواضع أننا إذا كنا بصدد دراسة حالة إخفاق فى أى مؤسسة، رياضية كانت أو اقتصادية أو اجتماعية، علينا أن نفتش عن نوعية الإدارة فيها وبالتحديد عن أسلوب اختيار القيادات. ولاشك أن انتخاب أعضاء الأندية لقيادات من الهواة لإدارة منظومة رياضية احترافية أمر يحتاج لإعادة نظر، نعم لابد من الانتخابات الديمقراطية لاختيار مجلس الإدارة من بين أعضاء النادى، على أن يقوم المجلس بعد ذلك بإسناد المسئولية التنفيذية الفنية والإشراف على الفرق الرياضية للمتخصصين.

> ليس غريبا أن يلعب الأهلى بشرف ونزاهة أمام بيراميدز ويتعادل معه سلبيا رغم طرد أحد لاعبى الأهلى، دون النظر لأن خسارته هذه المباراة لاتؤثر على احتفاظه باللقب ولكنها تضر بموقف الزمالك منافسه التقليدى من البطولة القارية. هذه هى مبادئ الأهلى التى يعرفها الجميع ويقدرونها. أقول إن هذا ليس غريبا لكنه أمر يدعو للاحترام والتقدير.

> توفى إلى رحمة الله تعالى الكابتن أكرم حفيلة مدرب فريق أهلى فارسكور بدمياط، البالغ من العمر 51 عاما متأثرا بأزمة قلبية دهمته أمام أعين لاعبى فريقه، فى أثناء مباراة حاسمة فى دورى الدرجة الرابعة لكرة القدم. أولا ندعو للفقيد بالرحمة ونقدم لأسرته وناديه خالص العزاء. وبعد ذلك نتساءل عن سبب عدم وجود سيارة إسعاف فى مكان المباراة؟! ولماذا لا توجد تعليمات لدى الحكام بعدم بدء أى مباراة فى أى درجة من درجات الدورى إلا بعد التأكد من وجود سيارة الإسعاف المزودة بأجهزة الطوارئ الطبية.

>المؤسف أن ضعف الإمكانات المادية للأندية الفقيرة كثيرا ما يكون سببا فى عدم استدعاء سيارة إسعاف، رغم أن تكاليف استدعائها وبقائها فى الملعب لمدة 3 ساعات زهيدة وهى مبلغ 1500 جنيه.. ونعتقد أن الوزارة والاتحاد والمنطقة والنادى المضيف ممكن يعملوا جمعية ويجمعوا هذا المبلغ!!


لمزيد من مقالات عصام عبدالمنعم

رابط دائم: