رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

عن الذاكرة والخيال

الإنسان هو الكائن الوحيد القادر على الابتكاروالتجديد، وبالتالى تحقيق التقدم المستمر مع تسخير البيئة لصالحه. اما الكائنات الأخري، فهى تظل أسيرة لصفاتها الموروثة، وكل جيل منها هو، إلى حد بعيد، نسخة ثابتة موروثه من الأجيال السابقة. فالحمار والأفعى والذبابة وغيرها من المخلوقات لا تتغير مع تطور الحياة ،فهى لا تختلف عن آبائها وأجدادها، وتظل نظم حياتها ثابتة لا تتغير. حقا من الممكن تدريب بعض الحيوانات على القيام ببعض الأعمال البسيطة نتيجة لتدخل الإنسان وتدريبه لها ، بالإغراء حينًا، وبالعقاب أحيانا أخري. وصحيح ان مستوى الذكاء يمكن ان يختلف فيما بين الحيوانات، فبعضها يتمتع بدرجة معقولة من الذكاء، ولكنها تظل غير قادرة على التغيير والابتكار دون تدخل الإنسان، بل إنها غير قادرة على تدريب ذريتها بما اكتسبته من خبرة. فما اكتسبه جيل من الحيوانات من معرفة نتيجة لتدريب الإنسان لها، لا ينتقل مباشرة منها للأجيال اللاحقة .فتاريخ الحيونات يكاد لا يتغير نتيجة لتجارب الماضي.

وهكذا فإن كل الكائنات الأخرى لا تعرف تاريخا ، فكل جيل هو نسخة ثابتة من الأجيال السابقة . الإنسان هو وحده صاحب الحضارات، وما اكتشفه من معرفة جديدة ينقله الى الأجيال اللاحقة. الإنسان وحده هو القادر على التغيير . فكل جيل يبدأ من حيث انتهى الجيل السابق ويضيف إليه آفاقا جديدة لم تكن واردة للأجيال السابقة . ومن هنا قدرة الإنسان وحده على التقدم وبناء الحضارات. وكل ذلك يرجع الى ما يتمتع به الإنسان من ذاكرة قوية تحمى مكتسبات الأجيال السابقة من ناحية، فضلا عن خيال خصب يدفعه الى البحث عن الجديد الممكن من ناحية أخري.

فكل جيل يورد الجيل التالى بالخبرات والمعرفة. ولكن الجيل الجديد وهو يتمتع بخيال خصب، فإنه لا يكتفى بما تلقاه من آبائه وأجداده بل يبحث عن آفاق جديدة لم تكن معروفة. فهذا الجيل الجديد لا يكتفى بأن يكون صورة من آبائه واجداده بل انه يتطلع الى مستقبل أفضل . ومن هنا فإن الخيال يفتح الآفاق امام الاجيال القادمة لعالم جديد اكثر قدرة ومعرفة. وبذلك فإن الإنسان وحده ذو حضارة لأنه بذاكرته لا ينسى مكتسبات الآباء والأجداد، وهو بخياله لا يكتفى بما هو قائم بل يبحث عن الجديد من المعرفة والمغامرة . فبفضل الله أصبح الإنسان وحده، دون غيره من الكائنات، القادر على بناء الحضارات. وهكذا فالذاكرة والخيال هما أهم ما يميز الإنسان عن بقية المخلوقات. وبتفاعل الذاكرة القوية والخيال الخصب اصبح للإنسان وحده تاريخ ومستقبل واصبح من دون الكائنات الأخرى القادر على بناء الحضارات. والله اعلم


لمزيد من مقالات ◀ د. حازم الببلاوى

رابط دائم: