رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

شيرين الشايب: برامج ماسبيرو تلتزم بالمهنية

ريهام فوزى
شيرين الشايب

من أبرز مذيعات ماسبيرو اللاتى يتميزن بالثقافة العالية واللباقة وحسن المظهر الإعلامية شيرين الشايب التى بدأت مشوارها فى التليفزيون وخطت خطوات ثابتة للنجاح بحضورها الإعلامى الواضح فى تقديم مجموعة من البرامج الناجحة منها «اخترنا لك» و«طعم البيوت» و«بيتنا الكبير» و«ستوديو 27» و«حديث الساعة» وتوك شو «أنا مصر».

وتقول شيرين الشايب فى حوار سريع معها: تعلمت الكثير وأفادنى فى مشوارى ما اكتسبته من الإعلامى الكبير أحمد سمير  والذى كان لى بمثابة الأب لى وله فضل كبير علي، وكذلك والدتى الإعلامية سهير شلبى التى تعطينى نصائحها دائما كمذيعة من زمن الإعلام الجميل ودائما تنصحنى بأن أهتم بالمظهر والجوهر معا، لأن المذيع يدخل كل البيوت من خلال شاشة التليفزيون، وتضيف: أيضا تتلمذت على يد الإعلاميات فريدة الزمر ونجوى إبراهيم وإيناس جوهر، وكل منهن شجعتنى وكانت لها بصماتها الخاصة. وحول أهم مواصفات المذيع الناجح قالت: الكاريزما وهى هبه من الله تعالي، وبعدها مباشرة يأتى التدريب والاستدامة على القراءة ومعرفه ما يدور على الساحة، ومذيع التوك شو أو مذيع البرنامج الحوارى من الضرورى أن يكون لديه «ميزان من ذهب» أى أنه  يعرف متى يصمت ومتى يتكلم مع الضيف وقد تأتى هذه الملكة مع الخبرة، مشيرة إلى أنها ترى الأصعب من مقومات المذيع الناجح هو الاستمرارية والحفاظ على مكانته وذلك ياتى من خلال اللياقه التى يندرج تحتها كل شئ من لياقة ذهنية ونفسية والاهم التوفيق من الله سبحانه وتعالي وشددت على أن برامج ماسبيرو تلتزم أخلاق المهنية وتقديم الإعلام الراقى ذو المصداقية والبرامج الهادفة، مدللة على ذلك بوجود التليفزيون المصرى فى الأحداث المهمة التى ينقلها ثم تنقله عبره الفضائيات المختلفة.

وعبرت  شيرين الشايب عن سعادتها بالمشاركة فى تقديم برنامج التوك شو اليومى «هنا ماسبيرو» الذى يعرض بالقناة الثانية 8.00 مساء يوميا، ويهتم بالموضوعات والأخبار التى تهم المواطن المصري، وكل ما يستجد على الساحة، بالإضافة إلى التركيز على كل  الإنجازات  القومية، حيث تشارك فى تقديمه مع مجموعة من الاعلاميين منهم هبة رشوان وعمرو قنديل وعاطف كامل وعواطف أبو السعود وأمنية مكرم وشريف فؤاد وداليا ناصر وخالد سعد، ويرأس تحريره، سوزى إبراهيم ود.أمل أبو عرام.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق