رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

قصيدة لم تحترق

مصطفى على الجناينى

لست المغنى الذى ينحت ضحكته / بكاءه

ويموت تحت شمس الصبايا مسبلاً جفنيه

ملوحــــــــاً

للآن لم تنزل من السماء يده

أنا أقل من ذلك بكثير

للمغنى ورده الصحراء

ولى أن تذهب ورائى سحابة الدخان

عابرة القارات

وتطارد الذى أحرق قصائده ورحل

لم يترك ما يبقى

ويستدر فى حفل التأبين نهر الدموع

أو يساقط على شجر الذكرى انتخاب الغيمة

ليس لى حظ الأبطال

وقفاتهم فى باحة المواسم والأعياد القومية

ولا الأقمار التى تحملها سواعدهم

وهم يشيرون للفجر

فقط لى فى هشيم الحقول تلك القصائد

لكنى أحدث الملائكة وأقول ربما

فى غد ورقه تطير مع الفرحين

وتصاحبهم فى شارع النور

فى المسيرة إلى قرص الشمس

ترفرف فى قيامة النصر راية

وتذهب فى انخطاف البلاد

على راحة الليل

مع القناديل

لتلهو كعصافير فوق منديل أبيض

تمسكه البلاد

وترش الفجر الجديد

ربمـــــــــــــــــا

ربما شئ يبقى

وقصيدة لم تحترق

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق