رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

على الطريق
لماذا غضب الرئيس السيسى؟

غضب الرئيس السيسى بشدة وشاهدناه جميعا على شاشات التلفاز فى أثناء افتتاحه عددا من المشروعات فى الإسكندرية وهو ينبه لخطورة التعدى على الأرض الزراعية بالبناء مؤكدا أن هذا لا يمكن أن يستمر بأى حال من الأحوال. وغضب الرئيس له ما يبرره فهو يعمل ليل نهار على النهوض بالبلاد فى شتى المجالات، وبتابع بدقة معدلات الإنجاز ويطالب بأن تتم المشروعات فى أقصر وقت ممكن ويفاوض للحصول على أرخص الأسعار ثم يتبين أن هناك من يسير فى عكس الاتجاه ويدفع بالبلاد نحو مشكلة كبرى. وحديث الرئيس عن تكليف الجيش بمهمة إزالة التعديات له وجاهته أيضا لأن الجهاز الإدارى فى محافظات مصر المختلفة يجامل المخالفين لأنهم جميعا من الأقارب والمعارف والأصدقاء ويقوم بحملات إزالة وهمية بعد إبلاغ المخالفين بتوقيتاتها وتنتهى الحملات ببيانات إعلامية دون تغيير شيء على الأرض. الأمر يحتاج، كما قال الرئيس، لتنظيم البناء وليس منعه بالكامل، ويحتاج أيضا لحملات إعلامية مكثفة لتوعية الجماهير بمخاطر ما يقومون به على خطط التنمية فى مصر، وشرح البدائل المتاحة بدقة شديدة. والأمر يحتاج أيضا لخطط تشجع المقيمين على الأرض الزراعية على الانتقال للعيش فى المجتمعات الزراعية الجديدة التى تقيمها الدولة خارج الوادى والدلتا لأن زيادة الكثافة السكانية ستدفعهم للبناء توفيرا للسكن. وأخيرا نحتاج لجهاز إدارى مركزى يقوم بمتابعة المخالفات يوميا بالتعاون مع عمد القرى المختلفة ويتولى وقف أعمال البناء فور الشروع فيها وتغريم المخالف قيمة الأرض التى أفسدها بإدخال مواد البناء عليها واستخدام تلك الأموال فى مشروعات استصلاح الأراضى الصحراوية.

[email protected]
لمزيد من مقالات سامح عبدالله

رابط دائم: