رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

آثار مصر على قلم رصاص

رانيا رفاعى عدسة ــ أحمد رفعت

ككل الفنانين، إبراهيم بلال صاحب تركيبة خاصة. شاب من رشيد خريج كلية حقوق يجرى وراء أشكال الفنون المختلفة كطفل يجرى وراء فراشات فى حديقة لا يعيش فيها سواه. طرق أبواب الرسم والنحت والتصوير .. حتى جاءت اللحظة التى أعلن فيها أنه سيحترف النحت على سنون الأقلام الرصاص!!

ورغم التشجيع الذى يحيط إبراهيم من أسرته وأصدقائه إلا أن هذا لم يخفى نظرات التعجب مما يفعله وما جدوى كل هذا التعب والتركيز.. لكنه حطم التحدى وصنع منحوتات للمسجد الأقصى وتوت عنخ آمون وأنوبيس وحجر رشيد وأصبحت بين يديه أكثر من منحوتة .. بل وعرض عليه متحف للفنون اليدوية بدولة خليجية شقيقة أن يشترى أعماله. لكنه رفض. فهو لديه حلم أكبر.. أن يكون له معرض فى المتحف المصرى الكبير.


وصحيح أن الكثير من الأحلام صعب وبعيد لكنها فى النهاية ليست مستحيلة. وما حدث مع إبراهيم كان مفاجأة بكل المعايير. فقد فوجئ باتصال من مكتب وزير الآثار لبحث كيفية الاستفادة من أعماله .. ووضع خطط أكبر حتى مما كان يتمنى منها بحث عرض أعماله فى المتحف المصرى بالتحرير ومتحف الحضارة وقصر البارون ابتداء من العام المقبل.


رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق