رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

زفاف رغم أنف الانفجار!

كتب ــ عـلى سـالم إبراهيم

الفتاة اللبنانية إسراء السبلانيا فرحتها تحولت لصدمة، فصادفت جلسة تصوير فرحها بفستانها الأبيض وقوع الانفجار المدوى الذى هز أرجاء بيروت وحول «زغاريط الفرح» لبكاء وصراخ.

إسراء الطبيبة، التى تعمل فى الولايات المتحدة وصلت إلى بيروت قبل ٣ أسابيع من أجل زفافها، قالت عقب الحادث: منذ أسبوعين وأنا أستعد لزفافى، وكنت فى غاية السعادة مثل جميع الفتيات الأخريات، فأنا كنت سأتزوج ولكن فجأة حدث الانفجار، ولا توجد كلمة يمكن أن أعبر بها عن هذا الموقف الذى أثر فى قلبى .. لقد صدمت .. كنت أتساءل وقت الانفجار: «ماذا حدث؟ هل سأموت؟ ..وكيف سأموت؟».

عريس إسراء قال: لقد كان الأمر محزنا للغاية لم يكن من الممكن وصف حجم الدمار وقوة صوت الانفجار ما زلنا فى حالة صدمة.

الانفجار لم يؤثر على سير حفلة الزفاف، وواصل العروسان الاحتفال إلى آخره رغم أنف الانفجار الذى ترك آثاره فى نفوس الجميع، وقالت إسراء: قال لى زوجى علينا متابعة الحفل، لا يمكننا التوقف .. كنت على ما يرام، لكنى لم أكن أعيش اللحظة فى الواقع، كنت أمشى وكان وجهى يبتسم، لكننى من الداخل مصدومة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق