رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

قبل «الأضحى» بأيام استقرار.. فى أسعار اللحوم

تحقيق ــ بسمة خليل

< الجزارون :

تفاوت الأسعار يرجع لاختلاف نوعية الماشية ومنطقة البيع

< وزارة الزراعة:

لدينا خريطة كاملة للثروة الحيوانية والأضاحى متوافرة بأسعار عادلة

 

شهدت أسواق اللحوم والأضاحى حركة دائبة للبيع والذبح استعدادا لاستقبال عيد الأضحى المبارك الذى يهل علينا بعد أيام وقد استعدت له شوادر الخراف والماشية باعتباره أهم المواسم, بينما شهدت صكوك الأضاحى إقبالا بدلا من الذبح والبعض قاموا بالاشتراك لشراء أضحية واحدة لإحياء مظاهر العيد وآخرون قرروا الاكتفاء بشراء لحوم مجمدة. «تحقيقات الأهرام» قامت بجولة داخل أسواق اللحوم لمعرفة الأسعار والبدائل التى يلجأ إليها المواطنون

فى البداية يقول أحمد أبوسريع «جزار» من سكان البساتين إن الأسعار لم ترتفع عن العام الماضى ولكن نظرا للظروف التى تمر بها البلاد وتأثير جائحة كورونا الاقتصادى اصبحنا نبيع كيلو اللحم البلدى بـ 135جنيها ولكن الملاحظ هذا العام الإقبال على شراء حلويات اللحوم وهى «الكرشة والفشه والممبار»، حيث بلغ سعر كيلو الكرشة 15 جنيها والفشة والممبار ولحمة الرأس 50 جنيها، مشيرا إلى أن الضأن الحى من 60 إلى 65 جنيها والبقرى 55 جنيها، موضحا ان أسعار الأعلاف ارتفعت حيث وصلت شكارة الردة إلى 200 جنيه والذرة 190 جنيها والفول الكيلو 7 جنيهات وصفيحة العسل الأسود 165 جنيها حيث تدخل فى غذاء الأبقار مما يزيد من حلاوة طعمها.

أما محمد العربى ــ جزار بمنطقة فيصل ــ فيقول اننا نتبع الإجراءات الاحترازية حرصا على سلامتنا وسلامة المواطن وتفاوت الأسعار يرجع الى نوعية الماشية سواء كانت مزارع أو بلدية او مستوردة وأيضا وفقا للمنطقة التى يتم البيع فيها وطريقة توضيبها فالأسعار تبدأ من 130 إلى 170 جنيها ويوضح ان الرقابة على المدبح أصبحت صارمة ويتم فحص الحيوان جيدا ليحصل على ختم سلامته.

ويشير احمد سلامة ــ تاجر مواشى بمنطقة عرب المعادى ــ أن سعر الخروف هذا العام يتراوح بين 3500 جنيه و5000 جنيه وفقا لوزنه وتتراوح الأوزان مابين 60 إلى 80 كيلو أما أسعار العجول تبدأ من 30 ألفا إلى 50 ألف جنيه حسب الوزن، مشيرا إلى أن اغلب المواطنين الآن يشتركون لشراء عجل ففى الأعوام السابقة كان يشترك 4 أفراد لشراء عجل أما هذا العام تضاعف العدد فتجد أن كل 7 أفراد يشترون عجلا.

هيثم فتحى ــ موظف ــ يقول: سأكتفى بشراء 10 كيلو لحم ضأن هذا العام وسأقوم بتوزيعها على الأقارب بدل من شراء خروف حى نظرا لارتفاع أسعاره وتكلفة ذبحه ونقله التى تصل إلى 800 جنيه ناهيك عن سعره الذى يصل الى 5 الاف جنيه.

الحاجة عاليا حمدى «ربة منزل» تقول اخشى النزول لشراء أضحية هذا العام خوفا من انتقال فيروس كورونا لذلك قررت دفع صك الأضحية لإحدى المؤسسات الخيرية التى سترسل مندوبا إلى المنزل سأقوم بإعطائه الأموال وسأحصل على جزء من الأضحية.

الأسعار مستقرة

من جانبه أكد محمد شرف نائب رئيس شعبة القصابين بالغرفة التجارية ان سعر اللحم البلدى الحى 58 جنيها والجاموس 52 جنيها والغنم البرى 65 جنيها والبلدى 62 جنيها، مؤكدا أن الأسعار مستقرة منذ العام الماضى وان الزبون مذبذب فى قرار الشراء ، ولذلك فالأفضل هذا العام شراء اللحوم من الجزار سواء للأكل أو التوزيع لان هناك من لا يهتم بإتباع الإجراءات الاحترازية وارتداء الكمامات لذلك تعمل على تقليل التجمعات والذبح خاصة ان تكلفة ذبح العجل وصلت الى 2000 جنيه لذلك يمكن للمواطن ان يضيف عليها 3000 جنيه ويقوم بشراء 50 كيلو لحم لتوزيعها على البسطاء.

مشيرا إلى ان أسعار اللحوم تحدد وفقا للمنطقة التى يباع بها والنوعية فكيلو البوفتيك غير كيلو اللحمه غير الدوش أو «الملبس» الذى يصل اغلى بـ100 جنيه وان الرقابة دورها التفتيش على صلاحية اللحوم وما ان كانت مذبوحة داخل السلخانة أو لا والمنافسة بين التجار أقوى من التسعيرة الجبرية فالجميع يريد البيع وإرضاء الزبون.

من جانبه اكد الدكتور طارق سليمان رئيس قطاع الثروة الحيوانية بوزارة الزراعة انه من خلال حصر الثروة الحيوانية لدينا خريطة كاملة لها على مستوى الجمهورية ونعلم إنتاجها وبالتالى أعداد الاضاحى متوافرة بجميع أنواعها بأسعار مناسبة وعادلة بالإضافة إلى تشكيل لجان من قبل قطاع تنمية الثروة الحيوانية والداجنة بالاشتراك مع الهيئة العامة للخدمات البيطرية ومن يمثلهم على مستوى المحافظات من مديريات الزراعة وكليات الطب البيطرى لتجوب قرى الجمهورية للاطمئنان على صحة وسلامه الاضاحى المتاحة والمتوفرة من الناحية البيطرية والصحية وسلامتها على مستوى قرى ومراكز ومحافظات الجمهورية بالإضافة إلى وجود الخط الساخن 19561 الخاص بالهيئة العامة للخدمات البيطرية او الواتس أب على رقم 01558626681 أو 01558626682 بالنسبة لقطاع الثروة الحيوانية إذا وجد اى مشكلة لدى اى مواطن يستطيع الاتصال معنا ونوجهه لأقرب لجنة من اقرب إدارة زراعية وبيطرية له ،وإننا نسبق المواطن بمعنى قبل اكتشاف المواطن المشكلة من خلال تكثيف متابعتنا على الشوادر وأماكن بيع الاضاحى نكتشف أى مشكلة.

ويوصى المواطنين بأن يكون الذبح بالمجازر للحفاظ على البيئة والصحة العامة بالإضافة إلى ضمان الحصول على لحوم سليمة لأنه يتم الكشف البيطرى والصحى عليها من خلال لجنة متخصصة من أطباء باللجنة العامة للخدمات البيطرية وعملية الذبح نفسها تكون سليمة فالحيوان اذا كان سليم والذبح تم بطريقة غير سليمة ستتلوث اللحوم مشيرا إلى أن المجازر مفتوحة على مدار الساعة مجانا وبها طوارئ فما الذى يجبر المواطن على الذبح خارج المجازر؟ ويشير إلى انه من خلال حصر الثروة الحيوانية لدينا ما يكفينا بأسعار عادلة للمربى وللمستهلك لذلك تركنا الأسعار للعرض والطلب حتى لا نربط السوق بأسعار معينة والأسعار لم تزد على الماضى.

مجازر حكومية

وبحسب دكتور أيمن عادل مدير عام الإدارة العامة للتفتيش على اللحوم بالهيئة العامة للخدمات البيطرية لدينا 464 مجزرا حكوميا تابعة للحكم المحلى وأن الذبح أمام محلات الجزارة والشوارع له عدة سلبيات أقرتها دار الإفتاء منها مخالفة شرعية لتعارضها مع مبادئ الرأفة والرحمة بالحيوان ..

اشار الدكتور أيمن إلى أن أمراض اللحوم لا تغير شكل اللحمة فلا تستطيع معرفتها لكن المجزر يكشف على الحيوان قبل الذبح ويقيس درجة حرارته ثم بعد الذبح يكشف عليه مرة أخرى ،و لدينا 250 مرضا ينقل من الحيوان للإنسان تسمى بالامراض المشتركة نتيجة أن الإنسان يلمس الحيوان أو يأكل منتجاته ونجد أن اخطر مرض ينقل من تناول منتجات الحيوان هو السل وهو مرض مزمن يظهر بعد فترة والتعامل مع اللحوم ينقل لك هذا المرض لذلك تجد أكثر المعرضين للمرض الجزار والطبيب والعامل بالمجزر ولتفادى كل ذلك انصح بالذبح داخل المجزر

ويوضح مواصفات الاضاحى التى يلجأ المواطن لشرائها أن تكون رأس الحيوان متجهة لأعلى ليس لأسفل، مما يدل على مظاهر الصحة العامة بالإضافة إلى أعين الحيوان لا يوجد بها إفرازات دمعية وتكون لامعة ليست قاتمة أو جاحظة وانف الحيوان لا يوجد بها مخاط او إفرازات ولا يوجد لديه سعال أو نهجان أو عطس ولسان وفم الحيوان خال من التقرحات والتشققات ولا يوجد به كمية كبيرة من اللعاب المسال وفرو الحيوان وصوفه عند انتزاعه لا ينتزع بسهولة وعند ملامسة الحيوان باليد على جلده لا اشعر بتقرحات وقوائم الحيوان ممتلئة وليست نحيفة ويكون حيوانا نشيطا غير كسولا، اى عند تحريكه يستجيب للحركة ونلاحظ أثناء حركة الخروف ان قوائمه سليمة ولا يوجد عرج ظاهر وبطنه غير منتفخ ولا توجد علامات للإسهال على قوائمه أو أرجله الخلفية بالإضافة لعدم وجود قطع بالأذن أو جرح بالجسم أو طفيليات بالفروة، وعند فحص أسنانه تكون لبنية ويفضل السن حتى استبدال زوج واحد من الأسنان الدائمة ويمكنك معرفة وزنه من خلال وضع كف اليد ومحاولة الإمساك بعظام الظهر المنطقة القطنية ومعرفة مدى امتلائها باللحم وكذلك فحص الفخذ وتقدير حجم اللحم وينصح برفع لية الخروف لمعرفة حجمها ويفضل الحجم الصغير أو المتوسط وينصح بشراء الخروف من الأماكن المعدة لبيع الخراف كالشوادر والجمعيات الاستهلاكية او مراكز وزارة الزراعة أو جزارك الخاص ولا تشترى من الباعة المتجولين، والمجزر يعمل طوال العام وفى ظروف كرونا وان أساس المجزر هو التطهير وهذا العام حرص الأطباء على ارتداء الكمامات والقفازات والبالطو وكان التطهير بالماء والصابون أضافنا الكلور بعد انتهاء أعمال الذبح وندعو المواطن بعدم التزاحم على الذبح أول يوم مع مراعاة حضور شخص واحد فقط مع الأضحية أو اثنين إذا كان الحيوان كبيرا فذبح الحيوان وتجويفه وتجزئته تتم على نفقة صاحب الأضحية بينما المجزر مختص بالذبح فقط بالمجان.

حالة الطوارئ

ويوضح دكتور اشرف إسماعيل ــ مدير مديرية طب بيطرى بالجيزة ــ رفع حالة الطوارئ من بداية شهر يوليو وهناك قرارات من محافظ الجيزة بفتح المجازر مجانا لذبح الاضاحى للمواطنين وتم إلغاء جميع الأجازات للأطباء البيطريين والعاملين بالمجازر والجهاز التفتيشى القائم على تفتيش اللحوم خارج المجازر بالإضافة إلى التأكد من صلاحية المجازر لاستقبال عيد الأضحى وتوفير كافة مستلزمات المجازر من مادة ملونة للأختام والمطهرات اللازمة للعمل واتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية بالمجازر الخاصة بفيروس كورونا بالإضافة إلى القيام بحملات مكثفة على محلات الجزارة والمطاعم وأماكن بيع اللحوم وهناك لجان مشتركة بين الطب البيطرى والمحليات والبيئة والتموين ويتم طبقا لتعليمات المحافظ المرور يوميا على الأسواق للتأكد من صلاحية اللحوم المعروضة وضبط اى مخلفات بالمحلات القائمة على بيع اللحوم أو الثلاجات التى يوجد بها اللحوم، والمديرية تابع لها 23 مجزرا بأنحاء المحافظة جميعها مفتوح لاستقبال أضاحى المواطنين والسماح للجمعيات الخيرية لتجميع الجلود مع الأخذ فى الاعتبار إجراءات الاحترازية لمواجهة كورونا. اضاف دكتور اشرف إسماعيل انه لم يثبت انتقال كورونا عن طريق الحيوان فالاضاحى سواء ضأن أو ماعز أو أبقار أو جاموس خالية من كورونا لكن هناك إجراءات تتم للتأكد من سلامة الأضحية عن طريق أطباء.

تكثيف الحملات

ويوضح الدكتور محمد القرش المتحدث الرسمى لوزارة الزراعة استعدادات الوزارة للعيد واستقبال شكاوى المواطنين من خلال لجنة من الطب البيطرى بالتنسيق مع قطاع تنمية الثروة الحيوانية والداجنة للتاكد من سلامة اللحوم المعروضة ويتم فحص اللحوم الحمراء بالتنسيق مع كل القطاعات العاملة فى هذا المجال واتخاذ اجراءات رادعة مما يقدم اى لحوم بها شك للمواطن المصرى والطب البيطرى يقوم بحملات مكثفة فى هذا المجال للتأكد من جودتها، وان الفترة الأخيرة شهدت حجما كبيرا من تنمية الإنتاج الحيوانى واحداث قفزة فى مشروع البتلو الذى يساهم فى زيادة المعروض من اللحوم الحمراء وغيرها من مشروعات تزيد من الثروة الحيوانية، وان اللحوم التى طرحتها الوزارة تأتى من قطاع الإنتاج والقطاعات الإنتاجية التابعة لوزارة الزراعة والادارة المركزية للمحطات البحثية فلدينا اكثر من جهة ولدينا اكثر من 400 منفذ يتم عرض اللحوم بها ونحرص على تقديم المنتجات باسعار متفاوتة تناسب المواطنين فاسعار اللحوم تتراوح مابين 50 و58 جنيه للحوم الحية بالاضافة الى حرص كافة الجهات التابعة للوزارة على توفير الرءوس الخاصة بالحيوانات للمواطنين بشكل جيد وفى حرص من الدولة على زيادة المعروض.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق