رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

«سبت الخضار» من السوق للبلكونة

سماح منصور عدسة ــ حسن عمار

أعواد من البوص تنمو علي حواف الأنهار والبحيرات والبرك، تنسج يدويا بشكل فني رائع، بعد إجراء بعض العمليات عليها، ليخرج لنا “السبت” رفيق ربة المنزل علي مدي حياتها.

قديما كانت تستخدمه في السوق، لحمل مشترياتها من الخضار والفاكهة، والآن في البلكونات تجده متدلي في نهاية حبل، لرفع طلبات المنزل التي تريدها من الباعة الذين يسيرون في الشوارع أو من البقال أو السوبر ماركت، حتي لا تتحمل مشقة النزول، خاصة من الأدوار العليا.

وبالرغم من اختفاء “السبت” فترات طويلة، حتي أن الحرفة قد قاربت علي الاندثار، فإنه عاود مجددا الظهور وبقوة، حيث أقبلت الأسر علي شرائه، خاصة في ظل الظروف التي نمر بها، والخوف من النزول والتعرض للعدوي.

بات “السبت” بديلا عن التسوق، فيكفي أن تدليه من البلكونة، لترفعه محملا بطلباتك دون الاختلاط بأحد.

ويعد “السبت” المصنوع من البوص آمنا وصديقا للبيئة، ولا يحدث أي أضرار، ومازال ثمنه في متناول الجميع.



رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق