رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

المشهد الآن
ولكن عزله لا يكفى

لا يهمنى اسمك ولا عنوانك ولا حسبك ولا نسبك، فقد حطمت ميزان العدالة وأهدرت ابسط قواعد و أبجديات مسئولياتك وهى احترام القانون والالتزام بالأمانة التى اقسمت عليها، نتحدث هنا عن المستشار بقضايا الدولة فى مدينة المنصورة الذى صدر قرار بعزله من منصبه قبل ايام بسبب قيامه ببناء عمارة سكنية مخالفة للقانون (تم هدمها)، لذلك لا يكفى عزله فقط، فهذا الرجل أهان موقعه بهذه المخالفة التى يجب ان يكون هو اول من يتصدى لها، بما يعنى ان هناك استغلالا صارخا لمنصبه، لذلك يجب أن يخضع للمساءلة القانونية وتراه الناس فى ساحات المحاكم حتى يكون عبرة لغيره، وايضا لا يتم الاكتفاء بذلك، بل لابد من فتح ملف كل من ساعدوه من داخل الأجهزة المحلية وأغمضوا عيونهم حتى اكتمل البناء وارتفع كل هذا الأدوار، لا يمكن ان يتم ذلك بليل أو فى غفلة من الزمن، قطعا هناك من تواطأوا معه، لقد تحول الأمر الى كابوس خطير، فمن يذهب الى مدن وقرى محافظات الدلتا ويتأمل المشهد سيصاب بالذهول من هذا الكم الرهيب من مخالفات البناء الذى يفتقد ابسط قواعد التخطيط، فمن الطبيعى انك ترى عمارات ترتفع الى اكثر من عشرة أدوار بينما عرض الشارع لا يتعدى ثلاثة أو أربعة أمتار، فضلا عن تدمير أجود الأراضى الزراعية، لابد من وقفة حاسمة لاننا جميعا سندفع الثمن.

فاصل قصير: كن فى الحياة مثل اللاعب ولا تكن مثل الحكم ..فالأول يبحث عن هدف..والثانى يبحث عن خطأ.


لمزيد من مقالات هانى عمارة

رابط دائم: