رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

كلمه حق
التلميذ البليد!

- عودة الدورى الكروى المصرى قرار حكيم من الدولة .. ورفض البعض هذا القرار يذكرنى بالتلميذ البليد الذى يخشى استئناف الدراسة والأندية الفاشلة والمهددة التى ترفض عودة النشاط الرسمى مثلها كمثل هذا التلميذ الضعيف فى أعمال السنة، الاثنان يريدان أن تبقى كورونا واقفة حالنا حتى تضيع السنة الدراسية الحالية، ثم نبدأ من أول وجديد!.

- التلويح بإغلاق قناتى الأهلى والزمالك حال استمرار التراشق بينهما، إعلان عجز أو هروب من معاقبة المخطئ منهما وفق القانون والمعايير الإعلامية السليمة!.

- النجوم الرياضيون أصحاب الشعبية الكبيرة، خاصة نجوم كرة القدم، عليهم مسئولية كبيرة فيما يخص الشأن العام .. وهى تتزايد وتتعاظم لأن الشباب يقتدى بهم ، ونجمنا المصرى العالمى محمد صلاح - 28 سنة - مهاجم ليفربول الانجليزى وهدافه، برهن ، مرة أخري، على وطنية ولباقة شديدة فى إجاباته عن الأسئلة الخبيثة للإعلام العالمى وواصل تسجيل الأهداف خارج المستطيل الأخضر .. اقرأوا حديثه الأخير على مواقع التواصل الاجتماعى .

- وأبقى فى ليفربول ومع قلب دفاعه الهولندى العملاق فيرجيل فان دايك كابتن الفريق الذى أصبح أعلى مدافع أجرا فى تاريخ النادى الانجليزى العريق ، حيث يبلغ أجره (الأسبوعي) 280 ألف دولار، فى عقد مدته 5 أعوام معروف أن ليفربول مرشح بقوة للاحتفاظ بلقب الدورى الانجليزى الممتاز هذا الموسم .

- هزنى العنوان الذى قال: كورونا يقود فريق بورتو إلى صدارة الدورى البرتغالي! إلى أن قرأت فى التفاصيل أن اللاعب المكسيكى تسيرس كورونا هو من سجل هدف الفوز لبورتو على فريق ماريتيمو .. بعض الأسماء تصبح أحيانا عبئا على أصحابها.


لمزيد من مقالات عصام عبدالمنعم

رابط دائم: