رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

أثينا تحذر أنقرة من استفزازها فى «المتوسط»

أثينا ــ عبدالستار بركات ــ وكالات الأنباء

  • اتفاق ترسيم الحدود البحرية بين إيطاليا واليونان

 

وقع وزيرا خارجية اليونان وإيطاليا، أمس، فى أثينا اتفاقا لترسيم حدود المنطقة الاقتصادية الخالصة فى البحر الأيونى الذى يفصل البلدين المجاورين، فى خطوة مهمة لليونان التى تواجه توترا متصاعدا مع تركيا الطامعة فى حقول النفط شرق المتوسط.

ومنذ العام الماضى، تستعرض أنقرة قوتها عبر إرسالها سفنا للتنقيب إلى المياه القبرصية، رغم تحذيرات واشنطن والاتحاد الأوروبى ومصر.

وقال وزير الخارجية اليونانى نيكوس ديندياس بعد توقيع الاتفاق الثنائى الذى يتناول حقوق الصيد البحرى المشتركة، «اليوم، يوم تاريخي».

وبدوره، اعتبر نظيره الإيطالى لويجى دى مايو «أنها نتيجة مهمّة» مضيفا «لسنا فقط جارين، نحن متمسكان بمنطقتنا المشتركة، البحر المتوسط».

واغتنم الوزير الإيطالى الفرصة للإشارة إلى التعاون بين أثينا وروما فى ملف الهجرة فى البحر المتوسط. ويهدف الاتفاق الثنائى إلى تحديد مناطق الصيد البحرى بين البلدين، وأشار ديندياس إلى أن الاتفاق الجديد يؤكد اتفاقا سابقا موقعا عام 1977 مع روما يضمن «حق الجزر فى أن تكون لديها مناطق بحرية».

فى غضون ذلك، حذر رئيس هيئة الأركان العامة للدفاع الوطنى اليونانى كونستانتينوس فلوروس السلطات التركية من استفزاز اليونان والإقدام على التنقيب فى مياه اليونان الإقليمية، مؤكدا أن بلاده سوف تدافع عن سيادتها بكل الطرق المتاحة، ومنوها إلى استعداد القوات اليونانية للقيام بمهامها فى الحفاظ على السيادة اليونانية ومواجهة الاستفزازات العدوانية التركية.

وقد جاء تحذير الجنرال فلوروس على إحدى القنوات التليفزيونية اليونانية المعروفة، بعد ساعات قليلة من توالى بيانات صحفية فى تركيا تشير إلى عزم أنقرة مواصلة الحفر فى المياه اليونانية جنوب جزيرة كريت.

وأضاف أن الجنود اليونانيين سوف يقطعون الطريق أمام أى شخص يحاول انتهاك حقوق بلادهم السيادية.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق