رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

مجالسنا مدارسنا

بريد;

من المعارف المتوارثة لدى أهل سيناء تربية القنافذ فى فناء الدار، فبالرغم من شكل القنفذ الغريب وفرائه المغطى بأشواك صلبة مُخيفة، فإنهم يتركونه يعيش بجوارهم ليحرس خيامهم ومنازلهم ويحميهم وأبناءهم من العقارب والثعابين، ورغم أهمية هذه المعارف والثقافات، لتعمير الصحارى وتسهيل الحياة فيها على سكانها الأصليين وقاطنيها الجدد، فإننى لاحظت اندثار نسبة كبيرة منها، والتى يجب أن تكون متوارثة لدى جيل الشباب لأسباب كثيرة منها التحضر وغياب «المجلس» الذى كان بمنزلة المدرسة التى يتعلم فيها الأطفال من والديهم، فهناك مقولة سائدة لدى الكبار «مجالسنا مدارسنا» تؤكد أهمية نقل المعارف والثقافات للشباب من خلال المجلس الذى يحضره فى العادة الكبار والصغار من أبناء أى تجمع بدوي، بالإضافة إلى ممارسات أفراد الأسرة مع بعضهم البعض، ولأهمية الحفاظ على هذه المعارف المتوارثة التى تعتبر جزءا من تراثهم الثقافى الذى يتفق مع بيئتهم وتفاعلاتهم مع الطبيعة، فإن الأمم المتحدة أصدرت اتفاقية صون التراث الثقافى «غير المادى» عام 2003 والتى تعترف فيها بالممارسات والتصورات وأشكال التعبير والمعارف والمهارات وقدرة السكان الأصليين وأحياناً الأفراد على إنتاج التراث الثقافى غير المادى والمحافظة عليه وصيانته وإبداعه من جديد، ومن ثم يسهمون فى إثراء التنوع الثقافى والإبداع البشرى بصفة عامة.

فمع قدوم موسم الصيف تنشط العقارب والثعابين وينشط معها عدوها الطبيعى «القنفذ» بعد أن يهب من بياته الشتوي، فذلك الحيوان الخجول ينشط ليلا وقد وهبه الله مناعة مضادة لكل أنواع السموم، يصطاد العقارب والثعابين بطريقة شرسة.

لقد صاحب القنفذ البدو الرحل منذ آلاف السنين، كما صاحب أبو قردان الفلاح، ويطلقون على الرجل الذى لا ينام «قنفذ ليل» لأن القنفذ يقضى الليل ساعياً، لذا من المعارف المتوارثة لدى أهلنا فى سيناء استعمال «القنافذ» للقضاء على العقارب السامة والثعابين، والقنفذ من أقدم الثدييات على الأرض وذى فراء مغطى بأشواك صلبة تشبه المسامير، ويحمى نفسه بها من خلال تجعيد جسمه إلى كرة مغلفة بالأشواك غير السامة، ويربى أهل الصحراء القنافذ بجوارهم، وهى وسيلة بيولوجية فعالة لمكافحة خطر العقارب، ومن يربيها يحمى أهله من سموم العقارب، وأرجو الحفاظ عليها لأنها تسهر على حمايتنا.

د. كمال عودة غُديف

جامعة قناة السويس

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق