رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

بالعقل
الورقة الأخيرة

سألت أختها الكبرى وهى ممددة على فراشها تراقب شجرة بالقرب من نافذتها كم ورقة باقية على الشجرة؟ فأجابت الأخت بعين ملؤها الدمع لماذا تسألين يا حبيبتى؟ أجابت الطفلة المريضة لأنى أعلم أن أيامى ستنتهى مع وقوع آخر ورقة، ردت الأخت وهى تبتسم إذن حتى ذلك الحين سنستمتع بحياتنا ونعيش أياماً جميلة، مرت الايام وتساقطت الأوراق تباعاً وبقيت ورقة واحدة ظلت الطفلة المريضة تراقبها ظناً منها أنه فى اليوم الذى ستسقط فيه هذه الورقة سينهى المرض حياتها أنقضى الخريف وبعدة الشتاء ومرت السنة ولم تسقط الورقة. والفتاة سعيدة مع أختها وقد بدأت تستعيد عافيتها من جديد حتى شفيت تماما، فكان أول ما فعلته أنها ذهبت لترى معجزة الورقة التى لم تسقط فوجدتها ورقة بلاستيكية ثبتتها أختها على الشجرة.

الأمل روح أخرى أن فقدتها فلا تحرم غيرك منه. فالأمل يصنع المعجزات ويغير شكل المستقبل ويقذف فى القلب الرضا والسعاده فلولا الأمل لانتهت الحياة مع أول محنة أو مشكلة نمر بها وما أكثر المحن والمشكلات فى حياتنا فهى سنة الحياة لكن تعلقنا ببصيص الأمل حتى لو، كان شعاع نور بسيطا فى نفق مظلم طويل يجعلنا نتمسك بالحياة ونحارب من أجل البقاء قد يكون هذا النور أبنا أو أخا أو زوجا أو حبيبا أوصديقا وأن لم يكن أيا من هؤلاء أنت نفسك مستقبلك حلمك عملك، دور جواك وحواليك أكيد هتلاقى حاجة حلوة تنور طريقك وتحيى الأمل.

أعلم أن التجربة التى نمر بها فى ظل هذه الجائحة صعبة وأصعب ما فيها أننا لم نعرفه حتى الآن، لأنه لو عرفت عدوك أصبح ممكن، الانتصار عليه أما جهلنا بهذا الوباء الملعون فخلق داخلنا خوف من المجهول لن يهزمه غير الأمل فى محاربته والانتصار عليه أولا بأتباع كل ما نستطيع من إجراءات الوقاية، ثانيا التضرع الى الله بأن يسخر لنا من العلماء من يصل لعلاج للقضاء عليه ففوق كل ذى علم عليم، ثالثا أن يكون لدينا يقين وإيمان أن الورقة الأخيرة فى حياة كل منا لن تسقط ألا بأمر الله وفى الميعاد المحدد لها حتى وإن جف العود أو ذبل، فما زال هناك أمل أن يخضر ويزهر ويعود للحياة مرة أخرى.


لمزيد من مقالات إيمان عراقى

رابط دائم: