رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

«كورونا» أحدث «تصفيفة شعر»

وكالات الأنباء
شارون خلال عمل تصفيفة الشعر

تعمل مصففة الشعر شارون ريفا (٢٤ عاما) على تصفيف شعر الفتيات على شكل هوائيات تشبه «الأشواك»، تطلق عليها «تصفيفة كورونا»، بتكلفة ٥٠ شلنا كينيا (نحو ٥٠ سنتا أمريكيا).

على كراسى بلاستيكية تجلس الفتيات فى صالون متواضع بجوار طريق مزدحم فى حى «كيبيرا» الفقير فى قلب العاصمة الكينية (نيروبى)، بينما تشد «ريفا» فروات رؤوسهن، وتجدل شعرهن باستخدام خيوط الغزل بدلا من ضفائر الشعر الاصطناعية.

أصبحت تصفيفة الشعر الإفريقية القديمة ذات المظهر الشائك أحدث صيحة فى منطقة شرق «القارة السمراء»، حسبما ذكرت وكالة «أسوشيتد برس» الأمريكية، التى نقلت عن إحدى أمهات الفتيات القول إنها تهدف إلى نشر الوعى بأن الفيروس يشكل خطرا حقيقيا. وأوضحت: «هذه التسريحة فى متناول الكثير من الناس مثلي الذين لا يستطيعون دفع ثمن تسريحات الشعر الأكثر تكلفة، ومع ذلك نريد أن يبدو أطفالنا أنيقين».

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق