رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

سقوط أكبر قطع الحطام الفضائى فى المحيط الأطلسى

كتبت ــ رشا حسنى

تعرضت الأرض، أمس الأول، إلى سقوط واحدة من أكبر قطع الحطام الفضائى، التى مرت مباشرة فوق لوس أنجلوس وسنترال بارك فى مدينة نيويورك وهبطت فى المحيط الأطلسى.

وأعلنت شبكة «CNN» الإخبارية أن هذا السقوط تسبب فى توتر كبير لمن تابعه منذ البداية حتى النهاية، حيث لم يكن أحد يستطيع الجزم بمكان الهبوط النهائى. قطعة الحطام هى جزء من صاروخ أطلقته الصين بداية هذا الشهر، ويبلغ وزنها نحو ١٨ طنًا، وهى أكبر قطعة من الحطام الفضائى تسقط بشكل غير منضبط إلى الأرض منذ ١٩٩١، ورابع أكبر جزء على الإطلاق. وكانت القطع الأكبر هى من صاروخ «سكاى لاب» فى ١٩٧٩، ومرحلة صاروخ «سكاى لاب» فى ١٩٧٥، ويمكن إضافة مكوك الفضاء «كولومبيا» من ٢٠٠٣ إلى تلك القائمة، حيث كان غير منضبط عند نزوله إلى الأرض.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق