رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

«الأزهر» يرسى قيم المواطنة ويجدد الخطاب الدينى

كتبت ــ مروة البشير

يقوم الأزهر الشريف بدور إنسانى واجتماعى ودينى مهم فى سيناء، لمحاربة الأفكار المتطرفة، والعمل على إرساء قيم المواطنة والحفاظ على الهوية والثقافة المصرية وتقديم رؤية جديدة لتطوير التعليم، وتجديد الخطاب الديني، فيرسل القوافل الدعوية والطبية والتكافلية، لأهالى سيناء مع التركيز على المناطق الأكثر فقرا، مثل سانت كاترين والطور وبئر العبد.

وقد قام مجمع البحوث الإسلامية، بإرسال قوافل دعوية لتوعية المواطنين وتحذيرهم من مخاطر الفكر المتطرف، فالمواجهة الفكرية لتيارات العنف والتطرف مهمة للغاية للتحذير من خطر هذا الفكر التكفيرى المسموم وقال الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية الدكتور نظير محمد عياد إن تلك القوافل تستهدف بشكل كبير شريحة الشباب؛ لدعمهم معنويا وتنمية الوعى الدينى لديهم، وبث الأمل فى نفوسهم ليكونوا على وعى كبير بالتحديات التى تستهدف أمن الوطن، كما تركز على توعية المواطنين بسماحة الإسلام بصورة واضحة وميسرة، وتأكيد معانى القيم الأخلاقية والإنسانية ومساعدة الناس والوقوف بجانبهم فى أزماتهم المختلفة.

كما يرسل الأزهر الشريف القوافل الطبية، التى تضم مجموعة من أمهر أطباء الأزهر، فى كل التخصصات للكشف على المرضى وصرف الأدوية بالمجان، وكذلك إجراء عمليات جراحية،فى اطار بروتوكول التعاون الموقع بين الأزهر الشريف ووزارة الصحة.

وقد قام الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، بصرف معاش شهرى لذوى الشهداء والتكفل برحلات حج مجانية لهم وبناء مجمع أزهرى متكامل لخدمة أبناء قرية الروضة بعد تعرض مسجدها للهجوم الإرهابى الغادر منذ ثلاث سنوات، وكانت زيارة الإمام الأكبر القرية، نقطة تحول فاصلة فى مواجهة الأزهر للإرهاب.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق