رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

البيئة.. «مسار إجباري» لصون المحميات

كتبت ــ إيناس حلبي

تعمل وزارة البيئة جاهدة، على تنفيذ خطة طموحة لحماية وصون المحميات الطبيعية، وتشجيع السياحة البيئية، وكان هدف وزارة البيئة هو الوصول بالمحميات وبإدارتها إلى المستويات العالمية بما يضمن الحفاظ على توازن النظم الإيكولوجية وتنوعها البيولوجي.

وقد ركزت الدولة على الاهتمام بتطوير محميات سيناء والبحر الأحمر على وجه الخصوص «كمسار إجباري»، وإدارتها وفق النظم العالمية لتحقق الحفاظ على الموارد الطبيعية مع تعظيم فرص التنمية الاقتصادية والترفيهية والاجتماعية، وذلك بالتعاون مع  المحافظة وبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية، والهيئة العامة للتخطيط العمراني، فى تطوير منطقة الرويسات، ومدينتى شرم الشيخ، وسانت كاترين.

الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، قالت إن محافظة جنوب سيناء تضم عددا من المحميات الطبيعية، وتشمل، محمية رأس محمد والتى تعد «الحديقة الطبيعية الأولى فى مصر»، ومحمية نبق وتحتوى على 134 نوعا من النباتات من بينها 86 نوعا معمرا، ومحمية أبوجالوم، بما تضمه من جبال شاهقة، ووديان ضيقة متعرجة، وينابيع مياه عذبة، وكثبان رملية بالإضافة لمحمية سانت كاترين والتى تحتوى نحو 30  نوعا من الزواحف النادرة، و472 من الفصائل النباتية النادرة، وأخيرا محمية طابا والتى يوجد بها العديد من الحيوانات المهددة بالانقراض، وتكثر بها الشعاب المرجانية النادرة.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق