رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

الأردن.. تشدد فى المواجهة.. وعقوبات صارمة للمخالفين

أحمد عيسي

فى إطار مواجهة شبح »كورونا«، الذى ضرب العالم أجمع، اتخذت الأردن، فى الفترة الماضية، العديد من الإجراءات الاحترازية لحماية مواطنيها، واللاجئين المقيمين على أراضيها، وكادت تكون الدولة الأكثر صرامة على المستوى العربى فى تطبيق وتفعيل هذه الإجراءات، التى يأتى على رأسها تطبيق حظر التجول إلى أجل غير مسمى فى جميع أرجاء المملكة منذ 21 مارس الجاري، وأن من يخرقه سيواجه عقوبات قاسية، كما أعلنت المملكة تدبير كل الاحتياجات لمواطنيها، مثل الأدوية، والخبز، وزجاجات المياه، وألبان الأطفال، وإيصالها إليهم من خلال البلديات، وشركات توزيع المياه، والشركات الكبري، التى كانت تقوم بإيصال المواد التموينية للمحال التجارية، حيث أوكلت إليها هذه المهمة، وذلك عقب تنفيذ الحظر.

 وأغلقت السلطات الأردنية جميع المعابر الحدودية البرية والبحرية والمطارات باستثناء حركة الشحن التجارى لضمان توافر السلع والبضائع ،كما قررت تفعيل قانون »الدفاع«، الذى يفعل فقط فى حالات الطوارئ ضمن إجراءات الحد من انتشار »كورونا«، وانتشر الجيش الأردنى عند مداخل المدن ومخارجها، وقررت تعطيل كافة المؤسسات ، بما فيها القطاعان العام والخاص، باستثناء الخدمات الصحية لمدة أسبوعين،.

وفرضت السلطات الأردنية حجرا صحيا إجباريا على نحو أكثر من 6 آلاف شخص قدموا من خارج المملكة، كما قررت وقف الرحلات الجوية من المملكة وإليها، وإغلاق المدارس والجامعات، والفعاليات الرياضية، والصلاة فى المساجد والكنائس، والتجمعات، ومجالس العزاء، وغلق صالات السينما والمطاعم، ووقف كل زيارات المستشفيات والسجون.

من جهته، حث الملك عبد الله الثاني، عاهل الأردن، الأردنيين، عبر خطاب تليفزيوني، على احترام حظر التجول، والالتزام بالتعليمات لمواجهة فيروس »كورونا«، ودعا أفراد الشعب إلى المكوث فى المنازل، وعدم مغادرتها إلا فى حالات الضرورة القصوي، موضحا أن الأردن يمر، فى هذه الأيام، مثل بقية العالم بظروف استثنائية صعبة، تستدعى إجراءات، والتزاما، وتعاونا استثنائيا، مؤكدا أن بلاده تتعامل مع هذا الخطر بأعلى درجات الجاهزية.

وبدوره، دعا عمر الرزاز، رئيس الوزراء الأردني، المواطنين إلى البقاء فى بيوتهم قدر الإمكان، وقال إن هذه الإجراءات ضرورية بسبب طبيعة هذا الوباء العالمى غير المسبوقة، وإننا لسنا بمعزل عما يحدث فى العالم، والأمور من حولنا تسير من سيئ إلى أسوأ.

وقال أمجد العضايلة، وزير الدولة الأردنى لشئون الإعلام، وهو أيضا المتحدث الرسمى باسم الحكومة، مخاطبا الأردنيين، إن حظر التجول سيستمر حتى إشعار آخر، وعليكم الالتزام ببيوتكم، وعدم خرق تعليمات الحظر، لأن من يخرقه سيواجه عقوبات، وأوضح العضايلة أن فريق العمل الحكومى أعد خطة لإيصال المستلزمات الأساسية المنازل، وأنه لن يكون هناك بيع مباشر للمواطنين.

وأكد سلامة حماد، وزير الداخلية الأردني، أن المخالفين لحظر التجول سيخضعون للحجر الصحى لمدة 14 يوما، ثم ينالون عقابهم وفق القانون، مشيرا إلى تخصيص 4 مراكز إصلاح وتأهيل جديدة لمن يخالف قرار حظر التجول.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق