رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

على الطريق
المهرجانات مرفوضة فى الأردن

الأسماء التالية: بيكا، شطة، شاكوش، حنجرة، كزبرة، بصلة، وزة، الزعيم، الصواريخ، العفاريت، مطرية، الديزل، العصابة، عمرو حاحا، علاء فيفتي، شواحة، الكعب العالي، أبوليلة، اندرو الحاوي، وعمر كمال هى أسماء (مطربين) مصريين قررت نقابة الفنانين الأردنيين منعهم من تقديم عروضهم الموسيقية التى تعرف بالمهرجانات على أرض المملكة. وتنفيذا لقرارها أرسل نقيب الفنانين الأردنيين حسين الخطيب خطابا لوزير الداخلية يطلب منه عدم السماح للمذكورين فى القائمة السابقة بإقامة أى حفلات فى الأردن، لأن الأغانى التى يقدمونها تتعارض مع القيم والأخلاق، ولا تتناسب مع الثقافة العامة للمجتمع والمعايير الموسيقية المعروفة. قرار نقابة الفنانين الأردنيين ومن قبلها نقابة المهن الموسيقية فى مصر يأتى منسجما مع رؤية لها كل الاحترام ترى فيما يقدمه هؤلاء من أعمال فنية خطرا كبيرا على استقرار مجتمعاتنا ولكننا نخطئ إذا توقعنا أن تقضى مثل تلك القرارات وحدها على هذه الظاهرة المنتشرة بين قطاعات الشباب بشكل كبير. أعمال تلك الفئة تنتشر بكثافة عبر شبكة الإنترنت التى لا يمكن التحكم فيما تنشره من فيديوهات، ومنع الحفلات العامة لن يمنع ملايين الشباب من متابعتها على الشبكة العنكبوتية والتأثر بما فيها من أفكار غريبة. الحل كما أراه هو فتح قنوات مع هؤلاء الفنانين للاتفاق على «ميثاق شرف» يضع قواعد لما يقدمونه من أعمال من بينها موضوعات لا يجوز التطرق لها والسماح لهم بتقديم أعمالهم دون حظر. والأهم من ذلك هو دراسة ظاهرة احتفاء الشباب بتلك الأعمال ومحاولة تقديم البديل المقبول شبابيا بعيدا عن القوالب التقليدية التى نرفض تجاوزها حاليا.

a[email protected]
لمزيد من مقالات سامح عبد الله

رابط دائم: