رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

سمسمية عم رمضان بهجة نوبية

نهلة عابدين
عدسة ـ موسى محمود

«يشبهون النيل فى كرمه وسخائه» هكذا وصفهم المقريزي، إنهم أهل النوبة أصحاب الوجوه السمراء الجميلة والابتسامة الساحرة التى تخطف القلوب، وتبعث شعورا بالراحة والسعادة. وهكذا هو عم رمضان محجوب (72 عاما) بوجهه البشوش يجلس فى واجهة مدخل مرسى مراكب جزيرة «اجيليكا»، التى نقلت إليها آثار جزيرة «فيلة» يفترش الأرض بالخرائط والمنتجات اليدوية ويحمل فى يده «السمسمية» يتغنى بألحان نوبية مبهجة تجذب كل زوار المكان. وعند سؤاله عن معنى الأغاني، أجاب «هى عجباكي؟» فقلت «جدا» .. فكان رده: « لو فسرتها بالعربية ستكون معانيها ضعيفة، لكنها تتحدث عن الحب والحياة قديما فى بلاد النوبة العريقة.. استمتعى».

جزيرة «اجيليكا» الملقبة حاليا بـ «فيلة» تجتذب المئات من السائحين المصريين والأجانب للاستمتاع بهذه الكنوز وعلى رأسها معبد فيلة، الذى يعد أحد أجمل المعابد الفرعونية، ويستقبل عم رمضان كل هؤلاء الزائرين على المرسى بسمسميته وأغانى بلاد الذهب المتفردة فى جمالها.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق