رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

بحذر
الزمالك..سوبر إفريقيا

أعتقد أن الزمالك الإفريقى أفضل كثيرا عن المحلى بعدما توج بلقب السوبر الإفريقى للمرة الرابعة فى تاريخه بعد فوزه على الترجى التونسى بثلاثية مقابل هدف عن جدارة واستحقاق فى مباراة كان فيها رائعا من حيث الأداء الراقى والروح العالية وحماسا للاعبين، لدرجة أنك تشعر أنهم يلعبون فى مصر وليس خارجها بفضل الدور الكبير التى لعبته الجماهير.

فوز الزمالك بالسوبر يعتبر خير تعويض نفسيا وماديا عن خسارة الدورى الموسم الماضى والتى كانت أقرب بطولة للتويج بها، وكذلك للبداية السيئة فى دورى هذا الموسم والأداء غير المقنع وخسارته 14 نقطة كاملة من أصل 45 قبل نهاية الدور الأول مما سيصعب منافسته على اللقب.

ولذلك لابد أن تبنى منظومة الزمالك على هذا الانتصار فى كتابة تاريخ جديد من الاستقرار والبطولات بعد حالة التوتر التى صدرتها الإدارة للاعبين قبل مواجهة السوبر بإعلان رفضها خوض المباراة فى قطر، والتى كانت كفيلة فى فقدان اللاعبين التركيز والثقة فى أنفسهم وخسارة البطولة كما حدث فى أكثر من مناسبة سابقة.

ولابد أن يعترف الجميع بأن الزمالك لم يتأثر بهروب كهربا وحمدى النقاز ولا حتى غياب لاعبين مؤثرين فى مقدمتهم شيكابالا ومصطفى فتحى وجنش مادام هناك قوام أساسى لا يلعب فيه مدربه كارتيرون، الذى كان موفقا فى تشكيل السوبر بعكس مباريات أخرى كان يديرها بتشكيل عشوائى.

وأخير لابد أن ينسى الزمالك سريعا فوزه التاريخى بالسوبر الإفريقى ولا يستنزف طاقته فى التفكير فى مباراتى الأهلى المقبلتين وذلك لأن مواجهتى الترجى المقبلتين فى دورى أبطال إفريقيا أهم بكثير من الصراع المحلى الذى يولد التعصب ويؤخر ولا يقدم مهما تكن النتيجة.


لمزيد من مقالات أشرف إبراهيم

رابط دائم: