رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

38 دولة و1825 ناشرا وفعالية فى معرض القاهرة الدولى «الـ 51»
عـــرس الكتــــاب الثقـــافى ينطـــلق

تحقيق ــ تهانى صلاح ــ محمد هندى
تصوير ــ محمد منير
> التجهيزات استمرت حتى اللحظات الأخيرة

  • هيثم الحاج رئيس الهيئة المصرية العامة للكتاب: لأول مرة إطلاق تطبيق إلكترونى لمعرفة أماكن دور النشر ومعروضاتها
  • عودة سور الأزبكية.. وجناح لحلايب وشلاتين
  • تدشين الجزء السابع من سلسلة هارى بوتر

 

تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية، يفتتح معرض القاهرة الدولى للكتاب دورته الـ 51 تحت عنوان «مصر إفريقيا.. ثقافة التنوع» اليوم ، وتم اختيار دولة السنغال لتكون ضيف شرف هذا العام بمناسبة تولى مصر رئاسة الاتحاد الإفريقى، واختارت الهيئة العليا للمعرض المفكر المصرى الراحل «جمال حمدان» شخصية العام.. وسوف يقدم المعرض فى دورته الجديدة فعاليات وأنشطة مبتكرة لأول مرة نرصدها فى السطور التالية. 

وسيشهد المعرض الذى يقام للعام الثانى على التوالى بمركز مصر للمعارض الدولية «الشريك الاستراتيجى» بالتجمع الخامس طفرة فى عدد الدول المشاركة التى بلغت 38 دولة بزيادة 3 دول وعدد الأجنحة 808 بزيادة 86 جناحًا، و900  دار نشر بزيادة 153 دارا منها 3 دور نشر متخصصة فى الإصدارات المرتبطة بذوى الهمم، بالإضافة إلى 41 مكتبة من سور الأزبكية، كما تقام 925 فعالية ثقافية وفنية متنوعة بمشاركة 3502 مشارك، وللمرة الأولى تشارك حلايب وشلاتين بجناح خاص.

وفى لفتة إنسانية قررت الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة فتح أبواب المعرض مجانا لذوى القدرات الخاصة وأبناء الشهداء من رجال القوات المسلحة والشرطة، وبناء على القرار قال هيثم الحاج رئيس الهيئة المصرية العامة للكتاب إنه تم تزويد القاعات التى تحتضن فعاليات المعرض بتجهيزات ومسارات لذوى القدرات الخاصة لتيسير جولاتهم بمختلف الأجنحة وتقديم جميع الخدمات اللازمة حرصا على تحقيقهم الاستفادة القصوى من الزيارة.

وعن الجديد الذى استحدثه المعرض هذا العام قال هيثم الحاج : لأول مرة يتم إطلاق تطبيق الكترونى يسهم فى التيسير على الزائرين معرفة أماكن دور النشر وما تعرضه من الإصدارات بجميع بياناتها والفعاليات المصاحبة ومواعيدها. 

كما يدشن المعرض بالتنسيق مع شركة عالمية للنشر الصوتي، الجزء السابع والأخير من سلسلة هارى بوتر، بعنوان «هارى بوتر ومقدسات الموت» بحضور القارئ السورى الشهير سمعان فرزلى. 

كما أقامت هيئة الكتاب قاعة جديدة سوف تخصص للسينما والمسرح والكتاب الإلكترونى.


ويقام فى قاعة البرنامج المهنى للمرة الأولى فى تاريخ المعرض برنامج يهتم بصناعة النشر، وحقوق الترجمة بالتعاون مع دور النشر الخاصة تحت مسمى «Cairo Calling»، يعقد فيه مجموعة من صناع النشر فى العالم، اجتماعات مهنية مع الناشرين المصريين، ويطلعون على أحدث الإصدارات الفكرية والإبداعية من أجل ترجمتها إلى اللغات الأخري. كما تتعرض النقاشات داخل تلك القاعة لموضوعات وقضايا ملحة، تخص الكتاب وصناعته، أهمها: انتخابات الجمعية العمومية لاتحاد الناشرين المصريين، وتقنيات وتسويق وبيع الكتب، كما تبحث عن إجابات لأسئلة مطروحة بقوة، مثل: كيف تبيع حقوق النشر؟ وكيف تكون وكيلا أدبيًّا؟

سفراء المعرض 

بخصوص استحداث فعالية «سفراء المعرض» وتفاصيلها أكد الحاج أن هذه الفعالية تمت موافقة اللجنة عليها، وهى فكرة ترويجية فى المقام الأول من خلال قوتنا الناعمة فى جميع المجالات كى نصدر وجه مصر للعالم وهى فكرة جديدة بادر بها أحد الشباب، وتقوم على اختيار مجموعة من الشخصيات المصرية، لها قيمتها ومنجزاتها فى مجالاتها المختلفة، وذات طابع دولي، قادرة على الدعاية للمعرض فى الفعاليات الدولية الخارجية، وسفراء هذا العام هم: الفنان التشكيلى العالمى أحمد مصطفى، والدكتور زاهى حواس، وسيدة المسرح العربى سميحة أيوب، والكابتن محمود تريزيجيه لاعب المنتخب الوطني، والمهندس هانى عازر. وأشار الحاج إلى أن الهيئة أصدرت عددا من كتب جمال حمدان باعتباره شخصية المعرض أهمها كتاب «شخصية مصر» إلى جانب أربعة كتب أخري، وكذلك كتاب كاريكاتير كوميكس والذى يتناول حياته  وهو مقدم للأطفال.

البرنامج الثقافى

أوضح الحاج: ان القاعة الرئيسية التى تحمل اسم جمال حمدان تشهد ثلاثة محاور تناقشها مجموعة من الندوات، المحور الأول يتناول «مصر إفريقيا.. ثقافة التنوع»، انطلاقًا من اتفاقية حماية وتعزيز تنوع أشكال التعبير الثقافى اليونسكو 2005م، والمحور الثانى يقدم شخصية المعرض، الدكتور جمال حمدان، فيلسوف الجغرافيا وشاعر المكان والخرائط، صاحب كتاب «شخصية مصر.. دراسة فى عبقرية المكان». أما المحور الثالث فهو اللقاء الفكري، وتستضيف فيه القاعة على مدار أيام المعرض، عددًا من المفكرين والأدباء والفنانين المصريين والعرب والأجانب، فى حوار مفتوح حول مشروعاتهم.

وتستضيف قاعة إفريقيا 12 مبادرة شبابية، تحت عناوين: مستقبل المبادرات وريادة الأعمال المجتمعية، ومبادرات شبابية إفريقية، والشباب وصناعة القرار، وآفاق الحوار الثقافى الشبابى الأفروعربى، وبرنامج القيادات الشبابية العالمى، ونماذج لقصص نجاح، بالاضافة إلى 12 لقاءً مع السفراء الأفارقة، و12 مبادرة إفريقية منها قمر التنمية الإفريقية، ومبادرة مصر فى قلب إفريقيا، وتحيا مصر إفريقيا، ومبادرة علاج مليون إفريقى، ولغتى إفريقية، وإفريقيا فى المحافل الدولية، ومبادرة صنع فى إفريقيا، وإعلان أبيدجان. 

الإبداع العربى

ويتحاور ضيوف المقهى الثقافى حول أهم الظواهر الثقافية والاجتماعية بالمجتمع المصري، فى محاولة لرصدها وتحليلها، كما يحتفى المقهى بمئوية تسع شخصيات مصرية، أثروا الحياة الثقافية بإسهامهم اللافت فى مجالاتهم المتنوعة، وهم: سعاد منسى، والنقشبندى، وفريد شوقى، ومصطفى خليل، وبدر الدين أبو غازي، ومنير مراد، وعزيز صدقى، وعبد الرحمن الخميسي، والمشير محمد على فهمي.

وتستضيف قاعة «كاتب وكتاب» مجموعة مختارة من الكُتاب فى مختلف التخصصات التى صدرت أعمالهم فى 2019 «الإبداع العربى» جديد ملتقى الإبداع هذا العام هو محور  يناقش مجموعة من القضايا، منها: الكتابة العلمية بين المنهجية والإبداع، والوسيط الرقمى وآفاق الكتابة، والفلسفة ومستقبل النقد العربى، والمسرح العربى من الكتابة إلى العرض، وورش الكتابة.. ما لها وما عليها، والجيل الأدبي، وراهن الشعر العربى وقضايا الواقع. بالإضافة إلى محاوره الثابتة حول«مائدة السرد» ويناقش عددًا من الروايات والمجموعات القصصية الصادرة عام 2019، و«فى ديوان الشعر« ويناقش دواوين شعرية بالفصحى والعامية المصرية.

وتصدح قاعة الشعر هذا العام بأصوات مجموعة متميزة من شعراء مصر والوطن العربى والعالم ينتمون إلى أجيال مختلفة، يضيئون بقصائدهم أجواء المعرض، وتصاحب الأمسيات مجموعة من اللقاءات المفتوحة مع شعراء بارزين، مثل : محمد سليمان، وزين العابدين فؤاد، ومحمد على شمس الدين. ويديرها نقاد كبار، منهم: د. صلاح فضل، ود. شيرين أبو النجا، ود. صلاح السروي.

وفى دورة هذا العام تتنوع حفلات التوقيع وتتوزع على القاعات المختلفة، وتقام تحت شعارات متنوعة، منها : حفلات توقيع كبار الكتاب، وحفلات توقيع داخل البرنامج المهني، وحفلات توقيع بأجنحة دور النشر المختلفة، فضلًا عن »حفل توقيع بأجر« يُنظم عبر آلية محددة من خلال مسئولى الهيئة المصرية العامة للكتاب.

نجوم السينما

وتستضيف قاعة السينما هذا العام عددًا من أبرز نجوم السينما وصناعها، منهم: يسرا، ولبلبة، وآسر ياسين، ومصطفى شعبان، وإياد نصار، ومحمد فراج، وأحمد مراد، وعبد الرحيم كمال، وأُنسى أبو سيف. وتعرض أهم الأفلام التسجيلية والروائية القصيرة، وأفلام الرسوم المتحركة، ومجموعة من الأفلام الروائية الطويلة، منها: «رمسيس راح فين» و«الكنز 1و2» و«الفيل الأزرق» و«لما بنتولد» و«احكى لى» و«بين بحرين» و«صورة الفارس والأمير» و«ستموت فى العشرين»، وسيعقب كل عرض ندوة حول العمل وموضوعه.

كاريكاتير نجيب محفوظ

تدور فعاليات قاعة الفنون التشكيلية حول الهوية المصرية فى الفنون والحرف التقليدية والشعبية والآثار، ودراسة العلاقة بين الماضى والحاضر، بالإضافة إلى إشكاليات فنون «الميديا الجديدة» والعلاج بالفن، والتركيز على علاقة الهوية المصرية بالآخر، وخاصة بالثقافات الإفريقية، وذلك عبر مجموعة من الندوات وورش العمل والمعارض، وهى: اللوحة التشكيلية ومخاطبة الجمهور، والرموز المصرية والشعبية فى أعمال الفنانين المصريين، وابدأ مشروعك الصغير الحرف اليدوية، وفنون مصر الإسلامية، وكيف ترسم الكاريكاتير، وكيف ترسم البورتريه، ورسم بورتريهات ساخرة للجمهور بجوار جناح الهيئة المصرية العامة للكتاب.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق