رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

بركة «سانت تريزا»

هناء المكاوي
عدسة ــ محمد ماهر

«شكرا لأمنا الحبيبة تريزا»، كلمات موقعة باسم عبد الحليم حافظ على لوحة رخامية ضمن لوحات أخرى عديدة تحمل توقيعات العديد من الفنانين، أشهرهم نجاة الصغيرة وفريد الأطرش وغيرهما الكثير الذين سجلوا شكرهم ودعواتهم للقديسة تريزا على جدران قاعة خاصة بالكنيسة التى تحمل اسمها، وتعد الأشهر ليس فقط بمنطقة وجودها بحى شبرا، بل فى كل مصر. تتبع الكنيسةالتى بنيت عام 1931 على الطراز البازيليكى الشبيه بالمعابد الرومانية، طائفة الأقباط الكاثوليك، ولكن تتعلق بها قلوب المصريين من كل الطوائف والأديان الذين يتبركون بالقديسة الفرنسية تريزا التى دخلت الدير قبل أن تتجاوز الخامسة عشرة من عمرها، ولقبت بـ«وردة المسيح» وتوفيت بعد تسع سنوات من رهبنتها.

وتمر الكنيسة حاليا، وكذلك جميع الكنائس الكاثوليكية بمصر، بحالة خاصة تعطى للأعياد هذا العام مذاقا مختلفا بسبب زيارة رفات القديسة تريزا مصر لأول مرة فى جولة امتدت لمدة ثلاثة أشهر لتسعد الكثير من مريديها، وبدأت الزيارات الخارجية للرفات عام 1997 لكى تسمح لمن لا يستطيع زيارتها فى موطنها بأن يتبرك بها بعد أن أتت هى إليه.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق