رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

نظرة إستراتيجية
الرئيس والكلية الحربية

دائما ما يفاجئ الرئيس عبد الفتاح السيسى طلبة الكلية الحربية فى الصباح الباكر، ويشارك معهم التدريبات، وبخاصة رياضة الدراجات، ثم يجتمع بالطلبة يعرض عليهم المستجدات على الساحتين الداخلية والدولية، ويستمع لتساؤلاتهم، ويقوم بالرد عليها، ويقوم بتصحيح جميع المفاهيم لديهم. ويولى الرئيس منذ ان تولى رئاسة البلاد اهتماما لطلبة الكليات العسكرية، ويعتبر البيت الكبير لتلك الكليات هى الكلية الحربية، فهى بالفعل مصنع الرجال والأبطال، والحقيقة أن ما يفعله الرئيس هو سابقة لم تحدث من قبل، فاهتمامه بالأجيال الجديدة من طلبة الكليات دليل واضح على اهتمامه بالتحديث والتطوير المستمر فى القوات المسلحة، فوجود القائد الاعلى للقوات المسلحة باستمرار مع طلبة الكلية الحربية يعطى للطلبة الثقة والقدرة فى التعامل مع قياداته، وايضا ثقة الطالب فى نفسه، بجانب السعى باستمرار للوصول الى اعلى معدلات الأداء فى التدريب والتحصيل، بالإضافة الى اهتمام القيادة بان يكون ضباط القوات المسلحة على دراية كاملة بكل التحديات والمخاطر التى تهدد الامن القومى المصري، ليكون ضابطا شاملا على قدر عال من الثقافة والعلم ومواكبة كل جديد، بالإضافة الى الانضباط العسكري. وجود الرئيس بين الحين والآخر فى الكلية الحربية يقطع الطريق امام حروب الجيل الرابع والشائعات التى تستهدف قطاعا كبيرا وخاصة من الشباب، فهو يوضح باستمرار الأحداث ويصحح المفاهيم المغلوطة. اهتمام الرئيس بطلبة الكلية الحربية جعل منها منارة للعلم العسكري، وجعل مئات من الآلاف من الشباب يتقدمون للاختبارات، وهو دليل على حجم الوطنية داخل الاجيال الجديدة، ولا يقل اهتمام الرئيس بشباب مصر فى جميع الجامعات المصرية فالجميع فى بوتقة واحدة كل فى مجاله من أجل مستقبل أفضل لمصر.


لمزيد من مقالات ◀ جميل عفيفى

رابط دائم: