رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

الغذاء الصحى المتوازن وقاية لمريض السكر

راندا يحيى يوسف

إصابة الطفل بمرض السكر لا تعنى حرمانه من الاستمتاع بطفولته وتقييد حركته فى اللعب والحركة ، ولا تعنى أيضاً إرهاقه بمحظورات فى الأكل واللعب تفسد عليه طفولته وتشعره بالاختلاف عن أقرانه . فعلى الرغم من زيادة معدلات الإصابة بمرض السكر - النوع الأول الذى يصيب الأطفال خاصةً وان أسباب الإصابة به غير معروفة حتى الآن على وجه التحديد ؛ إلا انه مع المزيد من الرعاية والتوعية يمكن السيطرة عليه والتعايش معه بشكل آمن ، ومع بلوغ نسبة انتشار المرض فى مصر نحو 3.5 % كل 100ألف نسمة وفقاً لآخر تقارير المنظمة العالمية للسكر (IDF ) بما يعنى إصابة طفل بالسكر كل 1000 طفل؛ وتحت عنوان كان برنامج» «أكاديمية الطفل النجم» دمج أطفال مرضى السكر فى المجتمع ورفع درجة الوعى الصحى بهم لتجنيبهم مضاعفات المرض وتقديم أحدث المعلومات العلمية لهم حتى تساعدهم على تحقيق حياة طبيعية وآمنة ومستقرة. ووجهت د.منى سالم أستاذة طب الأطفال والسكر والغدد الصماء بطب عين شمس بضرورة حصول الطفل المصاب بالسكر من النوع الأول على الغذاء الصحى المتوازن والحرص على إعطائه جرعات الأنسولين التى يقررها الطبيب بكل دقة وفى مواعيدها ، وضرورة تحليل مستوى السكر فى الدم بشكل يومى مع المتابعة الدورية كل ثلاثة أشهر ، لافتةً إلى أبرز الأعراض التى يجب التنبه لها وتعتبر مؤشرا مهما لإصابة الطفل بالسكر كشرب الطفل لكميات مياه كبيرة وكثرة التبول او فقدان التحكم فيه ووجود التهابات متكررة وحكة شديدة بالإضافة إلى ضعف التحصيل الدراسى ، موضحةً انه قد تظهر الأعراض على شكل نهجان وآلام فى المعدة فى بعض الحالات .

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق