رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

القاهرة تتجمل.. ولا تكذب

محمد شعير

مهما تكن الظروف والأحوال؛ الجمالُ ليس ترفًا، والحديث عنه ليس هزلًا.

الجمال طاقة محرِّكة، وقوة دافعة نحو العمل والإنتاج والإبداع. و«التجميل» ليس مجرد كلمة يحملها الاسم الرسمى لـ«الهيئة العامة لنظافة وتجميل القاهرة»، بل أصبح هدفًا، وخطة عمل يتم تطبيقها يوميًا، بالتدريج، فى سبيل تحقيق الحلم.

الحلم الذى يتحدث عنه دومًا اللواء محسن حجازى، الرئيس الجديد للهيئة، هو «عاصمة نظيفة.. جميلة.. متلألأة»، أى أنه حلمٌ متدرج، مدركٌ كل مصاعب الواقع وقبحه، لكنه أيضا قابلٌ للتحقق.

وحتى الآن؛ يبدو الحلم صادقًا، دون رياء أو كذب، يشهد على ذلك عدم اقتصار أعمال التنظيف والتجميل والتشجير على أماكن بعينها مثل مصر الجديدة وكورنيش النيل وشارع مجلس الشعب، بل امتدادها إلى مناطق الوايلى وحى السلام ومدينة الحرفيين والبساتين، مع مراعاة المظهر الجمالى لعامل النظافة نفسه، عبر تصميم زى جديد له، نفذته الإدارة العامة للورش الإنتاجية بإشراف المهندسة ميرفت محفوظ.

القاهرة إذن تحلم، وتتجمل، ولا تكذب، بل تسعى هى بنفسها إلينا كى نشاركها الحلم، حتى يكتمل، لذا فقد أعلنت الهيئة عن أرقامها للتواصل معها، وهى (152) هاتفيًا، و(01121122236) عبر «واتساب»، أو من خلال «فيسبوك» على صفحة (يوميات الهيئة العامة لنظافة وتجميل القاهرة)، للإبلاغ عن تجمعات القمامة فى أى مكان بالصور، أو تقديم الشكاوى حول أى مخالفات فى منظومة جمع القمامة من المنازل، وقبل ذلك كله - بالطبع- عدم إلقاء مجرد ورقة صغيرة فى الشارع، حتى نتشارك جميعًا فى تحقيق الهدف، والحلم؛ حلم «القاهرة الجميلة»، فهل نشارك؟!.








رابط دائم: 
 
 
 
 
 
كلمات البحث:
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق
  • 1
    Egyptian/German
    2018/07/29 10:29
    0-
    0+

    الطرق الداخلية و الأحياء الشعبية
    مش كل الناس هتروح الكورنيش القاهرة حوالي ٢٠% اما الباقي موزع بين شوارع و ميادين الأحياء و مطلوب تكملة الشوارع تبليط( البنية التحتية المستدامة ) وتشجير و تخضير جزر الشوارع وتشجير الشوارع الجانية قدر الامكان ونافورات صغيرة تعمل في الصيف الحار وتخزن في الشتاء (سابقة التركيب والفك )هذة البنية التحتية مهمة كالبنية التحتية المعلوماتية المتجددة او البنية التحتية التعليمية او الصحية او السياحية كلها مهمة لبناء انسان متقدم وواعي كباقي البشر في الدول المتقدمة والحديثة ،و صباح الخير يا مصر
    البريد الالكترونى
     
    الاسم
     
    عنوان التعليق
     
    التعليق