رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

حالة حوار
الأوبرا والصحة

منذ أسبوع وأنا أقلب دعوة جاءتنى على الإيميل من اللواء أحمد ضيف صقر محافظ الغربية لافتتاح دار الأوبرا بطنطا بحضور الدكتورة إيناس عبدالدايم وزيرة الثقافة، وتذيلت الدعوة العبارة التقليدية «مع تحيات إدارة الإعلام ويسعدنا تشريف سيادتكم بالحضور والتغطية الإعلامية اللازمة لهذا الحدث الذى هدفه الحفاظ على صحة أطفالنا وخلق جيل أصحاء»، والحقيقة أننى حرت طويلا فى فهم لوغاريتم هذه الدعوة العجيبة، فما هى علاقة افتتاح دار الأوبرا بالحفاظ على صحة الأطفال وخلق جيل من الأصحاء؟، ورجحت أن يكون كاتب الدعوة قد اختلط عليه الأمر بين دعوة افتتاح الأوبرا، ودعوة أخرى لافتتاح مستوصف أو وحدة صحية، أو أنه يقصد بصحة الأطفال الجانب النفسى الذى ربما تساعد الأوبرا والفنون الراقية على النهوض به وتحصين الأطفال ضد الأثر المعنوى الهدام الذى تدفع إليه ظواهر الفقر والجهل والإرهاب، ثم ما هو سبب اقتصار الحضور على الدكتورة إيناس عبدالدايم وزير الثقافة (ربما فهم أنها دكتورة فى أمراض الجهاز الهضمى)، وما هو سبب غياب أو احتجاب الدكتورة وزيرة الصحة وباقى الكتيبة الصحية من أطباء وتومرجية يتولون رعاية المواطنين فى طنطا وبخاصة الأطفال والاطمئنان على كونهم أصحاء مادام الأمر يتعلق ـ فعلا ـ بالصحة؟

الدكتورة إيناس عبدالدايم كانت مديرة لدار الأوبرا المركزية فى القاهرة قبل أن تُكلف بحقيبة الثقافة فى حكومة المهندس شريف إسماعيل أولا، ثم يتمدد تكليفها فى حكومة مصطفى مدبولى، وهى طوال فترة عملها مديرا للأوبرا لم تخطئ خطأ إجرائيا تنظيميا كالذى وقع فيه جيوش الموظفين العاملين مع اللواء محافظ الغربية حول أوبرا طنطا، والحقيقة أن وجود دار أوبرا فى الريف السعيد هو حلم يداعب خيالنا منذ عقود وربما دفعنا لأن نغنى وراء صلاح جاهين: «تماثيل رخام ع الترعة وأوبرا» ولكن هل استكملت طنطا منشآت الثقافة فيها من مسارح وقصور ثقافة وورش فنية تجريبية يحتشد فيها مئات المبدعين الجدد ويفجرون طاقاتهم وابتكاراتهم ويعلمون الناس فن الحياة قبل أن يسعى محافظ الغربية أو أى مسئول آخر لافتتاح دار للأوبرا فى طنطا، ثم ألا يجب أن يدركوا ما هى وظيفة الأوبرا بالضبط، قبل أن يقعوا فى مثل هذا الخطأ الجسيم حول وظيفة الأوبرا, وهل هى تقديم الفنون الراقية أو العناية بصحة الأطفال؟!


لمزيد من مقالات د. عمرو عبد السميع

رابط دائم: