رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

علي مسئوليتي
شكرا شريف إسماعيل

مع تكليف الدكتور مصطفى مدبولى بتشكيل الحكومة الجديدة من حق المهندس شريف إسماعيل أن نقول له شكرا على ما قمت به وتحملته من مهام جسام عندما كلفت بتولى الحكومة فى سبتمبر 2015 وحتى يونيو 2018 وهى الفترة التى شهدت قرارات صعبة للغاية اتخذت لإنقاذ الوطن من مخاطر الإفلاس والسقوط فى الهاوية لولا تدخل الرئيس عبد الفتاح السيسى بكل قوة لعدم تأجيل أى قرار هدفه مصلحة الوطن، وتحمل المهندس شريف إسماعيل وحكومته تبعات عملية الإصلاح الاقتصادى وتأثيرها السلبى على الناس مما سبب الغضب من الحكومة. .واستطاع المهندس شريف إسماعيل ومعه فريق العمل فى حكومته تحمل غضب الشارع مع تحرير سعر الصرف فى نوفمبر 2016 وزيادة أسعار الطاقة وتبعات ذلك على ارتفاع أسعار جميع السلع والخدمات وكان تأثيرها على كل الطبقات دون استثناء. . لم تصم الحكومة آذانها أمام الغضب فى الشارع بل قابلته بالحكمة والشرح الكامل من جانب رئيس مجلس الوزراء والوزراء المعنيين كل فى مجاله خاصة المالية والبترول والتضامن لتوضيح الحقائق للرأى العام.

تميزت حكومة المهندس شريف إسماعيل بالتواصل مع الإعلام فى أى وقت للرد على أي شائعات أو معلومات غير دقيقة لمنع تأثيرها السلبى على الناس خاصة عندما يتعلق الأمر بما يمس حياة المواطنين.أدى المهندس شريف إسماعيل عمله فى هدوء ودون ضجيج، فالرجل كان يعمل كثيرا ويتحدث قليلا، وخلال توليه المهمة لم يجر لقاءات إعلامية إلا مرات عدة وكنت واحدا ممن أجريت معه حوارين أحدهما فى أسوان والآخر فى الإسكندرية تم قبل سفره مباشرة للعلاج فى هايدلبرج بألمانيا. .ورغم ظروفه الصحية عاد لممارسة عمله بكفاءة كبيرة وهو ما يحسب له وظل الرجل يعمل حتى آخر وقت فى مبنى الاستثمار، حيث كان يترأس اجتماعا لثمانية وزراء حول العدالة ، عندما كان الرئيس يكلف الدكتور مدبولى لتشكيل الحكومة الجديدة.

هذا هو شريف إسماعيل الذى تحمل مع حكومته الكثير ونجحوا فى إنقاذ الوطن. .ويتسلم المهمة واحد من أعضاء الحكومة البارزين وهو الدكتور مصطفى مدبولى والذى أنجز المهام فى الإسكان والتعمير والمشروعات الكبرى طوال السنوات الماضية.


لمزيد من مقالات أحمد موسى

رابط دائم: