رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

مشروع قومى لتدوير وتصنيع مخلفات البلاستيك

د. نعمة الله عبدالرحمن
تخصيص 17 مليون جنيه لتدوير مخلفات البلاستيك

التخلص من الأكياس والمخلفات والنفايات مشكلة المشاكل التى تؤرق البيئة فى مصر بل والكثير من الدول، فتحلل تلك النفايات يحتاج لعشرات ومئات السنين وتفاقمها يوما بعد يوم يزيدها تعقيدا.

لذا فطرح حلول آمنة لها سواء بالمعالجة أو إعادة التدوير أو إنتاج الطاقة يفتح بوابة أمل جديدة للحد من المخلفات الخطيرة سواء بإعادة التدوير خاصة فى مجال الصناعات الشديدة الخطورة مثل إنتاج البترول والبتروكيماويات، وهذا ما أفصحت عنه خطة التحالف القومى للبتركيماويات التى أطلقتها أكاديمية البحث العلمى بالتعاون مع معهد بحوث البترول، ويضم وزارات البترول والتعليم العالى والبحث العلمى والتجارة والصناعة والإنتاج الحربى وجامعة الأزهر ومحافظة كفر الشيخ وتم رصد ميزانية 17 مليون جنيه للمشروع الذى يعظم القيمة المضافة من تدوير المخلفات البلاستيكية والبتروكيماويات.

ويؤكد الدكتور أحمد الصباغ رئيس معهد بحوث البترول، أن المشروع يهدف إلى تطوير خامات أولية ومنتجات قابلة لإعادة التدوير وذلك بهدف حماية البيئة، ومن خلاله سيتم التصنيع بتحويل المخلفات البلاستيكية إلى براميل بلاستيكية تستخدم فى صناعة البترول، كذلك الدك الحامل لتلك البراميل، كما يهدف إلي تقليل الحمل البيئى وتحقيق الاستفادة الاقتصادية، وسيتم بالتعاون مع كلية الهندسة بجامعة شيربروك الكندية لتوحيد إجراء الاختبارات الميكانيكية وإجراء التحاليل الميكانيكية الحيوية باستخدام أحدث التكنولوجيات، وسوف يتم تنفيذ المشروع على مرحلتين، الأولى يتم فيها عملية خلط «البلومرات» والثانية إضافة دعامات لتقوية خواص بهذه البلومرات.

وعلى جانب آخر أضاف الصباغ أن المعهد وبهدف حماية البيئة أيضاً قد وقع بروتوكولا علميا ثنائيا للتعاون المشترك مع جامعة شانجون الوطنية الكورية لتطوير استخدامات أجهزة استشعار العوامل البيولوجية والتطبيقات الصناعية وتحقيق الرصد الطبى الحيوى، وهى إضافة لمجهودات المعهد من أجل الارتقاء بالبيئة المصرية، ولتحقيق معالجة آمنة لأكياس البلاستيك يقول الدكتور محمد عبد الرءوف رئيس التحالف، إن تعظيم القيمة المضافة من تدويرالمخلفات البلاستيكية والبتروكيماوية سيتم من خلال معمل نصف صناعى أنشىء على مساحة 1500 متر مربع وملحق به 4 معامل بحثية ومنطقة لوجستية للمخلفات البتروكيماوية من البلاستيك، ويتم بإجراء معالجة بيئية خاصة لكونترات البلاستيك التى تحوى كميات هائلة من كيماويات تستوردها مصر من الخارج ويتم التخلص منها بشكل يمثل خطورة على البيئة، لذا ومن خلال المعمل وفى نطاق هذا التحالف سيتم تحويل تلك المادة إلى بولمرات أو حبيبات بولمر أو بيعها كسر وتحويلها لمنتج آخر يستخدم أيضا فى عمليات تصنيع البترول ، ولدي التحالف هدف آخر ذو قيمة بيئية عالية، حيث يتم تحويل أكياس البلاستيك إلى مادة عضوية تتحلل فى التربة بعد دفنها بنحو 6 أشهر بدلا من مكوثها فى التربة سنوات طويلة مما يتسبب فى تلوثها وذلك كله بالتحالف مع الجامعة الكندية لتبادل الخبرات ونقل التكنولوجيا وكذلك وزارة الإنتاج الحربى من خلال «مركز التميز العلمى» حيث يعتبر المشروع تحت مظلة التحالف والأعضاء كلهم شركاء فى براءة الاختراع.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق