رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

فى مصر.. الباليه الملكى الروسى

تكتبها ــ آمــــال بكيـــر
> مشهد من العرض

هى ثانى مرة تزور مصر الباليرينا الاولى فى العالم.. بالبرينا البولشوى جالينا أولانوفا.. هى اسطورة رقص الباليه فى روسيا بل واسطورة رقص الباليه فى العالم.

لا تتحرك إلا بحسابات دقيقة وكان تحركها الأول لمصر فى الستينيات عندما قدمت باليه بحيرة البجع هى وزميلتها راقصة الباليه الثانية فى العالم مايا بلستكايا.. قدمتا باليه بحيرة البجع فى دار الأوبرا القديمة وكانت جالينا تقدم الجزءين الأول والثانى ومايا تقدم الثالث والرابع.


كانت هذه بداية الاهتمام العام بالباليه فى مصر وكانت البداية فى منتهى القوة، إذ جاءت من فرقة البولشوي.

وهذا الاسبوع شاهدت لك نفس الباليه «بحيرة البجع» فى دار الأوبرا المصرية بالطبع وكانت الفرقة التى تقدمها هى الفرقة الملكية الروسية أو الباليه الروسى الملكى وهى فرقة سان بطرسبرج.

الفرقة كالمعتاد احتشدت لها الجماهير فى دار الأوبرا خاصة وأن هذا الباليه بالذات للمؤلف الكبير تشايكوفسكى معروفة إلى حد ما بالنسبة لجماهيرنا.

إخراج العمل هنا يختلف إلى حد ما عن الإخراج الذى قام به الفنان الراحل رئيس دار الأوبرا السابق وراقص الباليه عبد المنعم كامل وهذا بالطبع وضع طبيعى بالنسبة للاخراج أن يختلف من مخرج إلى آخر.. لكن هنا وجبت التحية لعبد المنعم كامل باخراجه الذى حافظت عليه مدربة أو رئيسة فرقة الباليه وأرملته أرمينيا كامل.

بالنسبة لنا أعتقد أنه أمر مهم وجيد أن تحضر لنا فرقة البولشوى فى الستينيات.. ثم تقوم بزيارة أخرى فى الأوبرا الحديثة ولكن ما يهمنى هو أن فى الزيارات كلها كانت الباليرينا الأولى فى العالم جالينا أولانوفا موجودة .

فى الزيارة الثالثة كانت موجودة أيضا ولكن ليست كراقصة ولكن كمشرفة ومدربة للفرقة. حينها سألتها لأجد أن الإجابة تقريبا كلها فى جانب واحد وهو حب الفن الذى اختارته برغم صعوبته.

أيضا كان رأيها بديع فى مصر التى لم تتعرف عليها فى المرات السابقة ولكن فى المرة الأخيرة وهى تعمل كمدربة شعرت بالكثير مما جعلها تحب مصر وقد يكون بالنسبة لها الجو المحرومة منه طوال العام فى روسيا.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق