رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

هوامش حرة
جامعة القاهرة والتصنيف العالمى

لا أنكر ضعفى الشديد أمام جامعة القاهرة وأى انجاز تحققه يشعرنى بالفخر والسعادة..

آخر الأخبار تؤكد انها حققت مراكز قوية فى التصنيف العالمى للجامعات «QS» الذى يعد واحدًا من أفضل ثلاثة تصنيفات فى العالم، وأظهر فى تقرير نشره يوم 28 فبراير 2018 عن تطور التخصصات والقطاعات الأكاديمية فى الجامعة وتصاعدها فى قائمة ترتيب أفضل التخصصات والقطاعات الأكاديمية على المستوى الدولي..وأكد الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة فى رسالة بعثها لى أن التقدم الكبير الذى أحرزته الجامعة فى  تصنيف «QS»  للتخصصات فى نسخته لعام 2018هو نتاج جهود إدارة الجامعة وكلياتها وأساتذتها فى دعم وتحسين مخرجات التصنيفات الدولية للجامعة وتنمية المعايير المطلوبة لها من حيث تطوير العملية التعليمية والبحثية والإدارية وزيادة النشر الدولى وتحسين نوعيته..وقال الخشت إن جامعة القاهرة تسعى بقوة للوجود بالتصنيفات العالمية،مشيراً إلى أن الجامعة تولى اهتماماً كبيراً بإنشاء الدرجات العلمية المشتركة فى بعض التخصصات التى تتطلبها سوق العمل مع الجامعات الأجنبية المتقدمة..وأوضح أن الفرع الدولى لجامعة القاهرة المزمع إنشاؤه فى مدينة السادس من أكتوبر يستهدف تعزيز التعاون الدولى لعمل درجات علمية مشتركة فى تخصصات تجذب الطلاب المصريين والوافدين وهو الأمر الذى يضع الجامعة فى مراكز متقدمة فى التصنيفات الدولية،مما ينعكس دوره بالإيجاب على فرص الخريجين..وقد أظهر تقرير «QS» للتخصصات والقطاعات لعام 2018..التقدم الذى حققته جامعة القاهرة بحصولها على ترتيب متميز فى عدد من التخصصات الأكاديمية وصدارتها للجامعات المصرية فى التصنيف..حيث كشف التقرير عن عدة نقاط مهمة من بينها زيادة عدد تخصصات جامعة القاهرة المصنفة إلى 16 تخصصا عام 2018  بدلا من 10 تخصصات فى عام 2017..وقفز كل من تخصصى الهندسة المعمارية والصيدلة50 مركزا وقفز تخصص الحاسبات والمعلوماتية 50 مركزا كما قفز تخصص الأحياء 50مركزا وقفز تخصص الفيزياء وعلوم الفلك 50مركزا وظهرت فى التصنيف لأول مرة 6 تخصصات جديدة للجامعة هى الهندسة المدنية والهندسة الكيميائية والقانون وإدارة الأعمال والرياضيات واللغات إلى جانب ظهور قطاع العلوم الاجتماعية والإدارية ولم يكن مصنفًا فى الأعوام السابقة.

[email protected]

[email protected]
لمزيد من مقالات فاروق جويدة

رابط دائم: