رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

عبر الاثير
خليك زى آدم

أطلقت محافظة القاهرة حملة بعنوان «خليك زى آدم» بهدف تنمية الوعى الإيجابى للمواطنين بعدم إلقاء المخلفات على الأرض، ولرفع مستوى النظافة بشوارع العاصمة، وذلك من خلال حملات التوعية التى تنظمها الحملة بمدارس المحافظة ومراكز الشباب والأماكن العامة. ونظمت المحافظة مسابقتين لتشجيع طلاب المدارس على المشاركة فى الحملة، لأفضل أغنية، ولأفضل صورة حصلت على «إعجاب» على مواقع التواصل الاجتماعى. وقد تمت طباعة عدد كبير من الملصقات للحملة، ووضعها على أعمدة الإنارة وسلات المهملات، بالإضافة إلى الإعلانات الموجودة بشوارع العاصمة، والتى وصلت لـ5 آلاف إعلان تقريبا. ورغم سمو هدف الحملة، فانها لن تنجح بالأغنيات ولا المسابقات ولا الإعلانات والملصقات، فبالاضافة إلى التوعية بين طلاب المدارس والجامعات والنوادى وغيرها، مطلوب توفير سلال قمامة على كل أعمدة الانارة ليلقى المارة المخلفات البسيطة بها، وهو ما يفتقده ركاب مترو الانفاق حيث رفعت جميع سلال القمامة من المحطات ووصعت بدلا منها اعلانات بأهمية المحافظة على نظافة المترو، فأصبح الموضوع وكأنه فزورة، كيف يحافظ الركاب على نظافة المترو، وأين يتخلص من المخلفات؟. أيضا لنجاح الحملة، يجب على محافظة القاهرة عودة صناديق القمامة الكبيرة التى تستوعب مخلفات المنازل، والأهم هو مرور عربات النظافة لتفريغها يوميا مرتين صباحا ومساء قبل هجوم الزبالين نابشى القمامة الذين يفرزونها لأخذ بعض ما يهمهم منها تاركين بقيتها على الأرض، وأيضا قبل تحلل ما بها من بقايا أطعمة تحيل رائحتها الى العفانة. ومع توفير هذه السبل تأتى حملة توعية للمواطنين لتغيير سلوكهم، عسى أن يصبح المواطنون مثل «آدم» وتستعيد القاهرة وجهها الجميل الذى يليق بها، والذى نشاهده فى الصور القديمة قبل ثورة يوليو ونتحسر عليه.


لمزيد من مقالات جمال نافع

رابط دائم: