رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

«الأقصر الإفريقى» يعلن تفاصيل دورته السابعة

عصام سعد
مشهد من أحد الأفلام المشاركة

تنطلق الدورة السابعة لمهرجان الاقصر للسينما الإفريقية برئاسة السيناريست سيد فؤاد تحت شعار «سينما من أجل غد أفضل» فى الفترة من 16 الى 22 مارس المقبل، برعاية الدولة لما يمثله المهرجان من أهمية كبرى فى التواصل الإفريقي، وقد اختارت إدارة المهرجان دولة «رواندا» لتكون ضيف شرف على الدورة السابعة للتركيز عليها كسينما شابة واعدة وسوف يعرض لها خمسة أفلام متميزة تم إنتاجها فى السنوات العشر الماضية وفى هذا الاطار تم الاتفاق مع مهرجان «مشرقى للسينما الإفريقية» برواندا على أن تكون مصر دولة ضيف الشرف للمهرجان فى دورته المقبلة أبريل 2018.

وقد وقع الاختيار ايضا على اسم الناقد السينمائى المصرى الراحل سمير فريد لإهدائه الدورة السابعة تقديرا لدوره فى نشر الثقافة السينمائية وإعلاء دور مصر والنقد السينمائى فى العالم والقارة ككل عاليا ويقام له معرض صور لأعماله وكتبه وحياته، بالإضافة لإصدار كتاب عنه.

كما يهدى المهرجان دورته السابعة إلى اسم كل من الراحلين المخرج السودانى حسين مأمون شريف وهو يعد أحد أهم وأبرز السينمائيين السودانيين والنجم الراحل أحمد زكى ويعرض له فيلم «أرض الخوف» 1999، بحضور ابنه هيثم أحمد زكى والمخرج داوود عبد السيد.

ومن المقرر أن يكرم المهرجان من دولة السنغال المخرج السينمائى موسى توريه وهو أحد رموز السينما الإفريقية فى الفترة الأخيرة والنجم السينمائى العالمى الممثل جميل راتب وهو أحد أهم الممثلين المصريين الذين انطلقوا إلى السينما العالمية بتميزه بثقافته العالية والنجمة السينمائية المصرية الشابة غادة عادل التى شاركت فى العديد من الأفلام المصرية فى السنوات الـ 25 الأخيرة ويُعرض لها فيلم «فى شقة مصر الجديدة».

ويشارك بمسابقة الأفلام الروائية الطويلة عشرة أفلام بما فيها مصر، وتتكون لجنة تحكيمها من النجمة ليلى علوى والنجم آسر ياسين من مصر والممثلة تيرى فيتو من جنوب إفريقيا والمخرج المالى سليمان سيسيه والمخرج التونسى عبد اللطيف بن عمار، ويشارك بمسابقة الأفلام التسجيلية ثمانية أفلام بما فيها مصر، وتتكون لجنة تحكيمها من الناقد والباحث النيجيرى كيث شيرى والمخرج السنغالى ماما كيتا والمخرج المغربى عز العرب العلوى والمخرج المصرى سمير عوف والمخرجة المصرية رحمة منتصر.

وتتكون لجنة تحكيم مسابقة «الأفلام القصيرة» من مهندس الصوت المصرى أحمد جابر والمخرج الرواندى جويل كاركيزى والممثل والمخرج الكينى جوزيف وييرمو والمخرج المصرى أحمد رشوان والمخرجة ناكى سى سافاناى من ساحل العاج. 

ويشارك فى مسابقة أفلام «الحريات وحقوق الإنسان»ـ التى تحمل اسم الحسينى أبو ضيف ـ ثمانية أفلام بما فيها مصر وتتكون لجنة التحكيم من المخرج الفلسطينى رشيد مشهراوى والسيناريست المصرى تامر حبيب والمنتج المصرى محمد حفظى والدكتورة غادة جبارة الأستاذة بمعهد السينما بمصر والممثلة السورية كندة علوش .

أما المسابقة القومية لأفلام الطلبة فيشارك بها 12 فيلما قصيرا وتتكون لجنة تحكيمها من المخرج المصرى سعد هنداوى والمخرج ومدير التصوير المصرى سعيد شيمى والناقدة المصرية علا الشافعي.

وفى أقسام وبرامج أفلام خارج المسابقة الرسمية تضم إفريقيا فى المهرجانات الدولية 2017 «أربعة أفلام» فيلم «فليسيتي» للمخرج ألين جوميز وفيلم «ويني» للمخرجة مسكلا لامشى وفيلم «على كف عفريت» للمخرجة كوثر بن هنية وفيلم «عبد الرحمن سيساكو عبر الحدود» للمخرجة فاليرى اوسوف. 

وللمرة الأولى يتضمن برنامج مهرجان الأقصر للسينما الإفريقية هذا القسم الجديد لعرض أهم وأحدث الأفلام التى مثلت إفريقيا فى المهرجانات السينمائية الدولية وهناك أفلام التكريمات وهى أربع أفلام وهى فيلم «القارب» للمخرج موسى توريه وفيلم «انتزاع الكهرمان» للمخرج حسين الشريف وفيلم «البداية» للمخرج صلاح أبو سيف وفيلم « عودة الابن الضال» للمخرج يوسف شاهين. 

وفى بانوراما الأفلام المصرية (8 أفلام) فيلم « مهرجاني» للمخرجة جايلان عوف وفيلم «الدوسرجية» للمخرج حلمى حسين وفيلم «بحلم» للمخرجة صباح عبد الفتاح وفيلم «زيارة قصيرة» للمخرج أحمد بازوم وفيلم «حجر حتحور» للمخرج جاسر جادو وفيلم «من ريحة المرحوم» للمخرج محمد تيمور وفيلم «صوفى» للمخرج خالد عبد السميع وفيلم «سيدة» للمخرجة نسمة زعزوع. 

وهناك قسم بالمهرجان سوف يعرض خلاله أحدث الأفلام المصرية المنتجة فى عام 2017، التى حققت حضورا جماهيريا كبيرا، بحضور صناع السينما والنجوم لأول مرة بمدينة الأقصر. وفى برنامج ملتقى (رؤى عصرية لمستقبل إفريقيا) سيعرض فيلم «الناصر 65» للمخرج محمد فياض وفيلم «مانديلا: طريق طويل للحرية» للمخرج جاستن شادويك وبرنامج نظرة عن قرب: رواندا «ثلاثة أفلام» وفيلم «فندق روندا» للمخرج تيرى جورج وفيلم «العفو» للمخرج جويل كاركيزى وفيلم «المادة الرمادية» للمخرج كيفو روهاروزا.

أما أهم الأفلام التسجيلية الإفريقية فسيعرض (ستة أفلام) هى فيلم «نساء ليبيريا الصلبات» للمخرجين سياتا سكوت ودانيل جانج وفيلما « توشكى والنيل أرزاق» للمخرج هشام النحاس وفيلم « الكلاكيت» للمخرج تونى استرسبور وفيلم «وراء قوس قزح» للمخرجة جيهان الطاهرى وفيلم «القلب المخفي» للمخرجة كرستينا كارير وفيلم «جمهورية ناصر» للمخرجة ميشال جولدمن.

ومن المحاور المهمة فى الدورة السابعة ملتقى «رؤى معاصرة لمستقبل إفريقيا السينما والثقافة أساس للتنمية»، وهذا الملتقى حدث قائم بنفسه يقام بالتوازى مع فاعليات المهرجان السينمائية المختلفة، ويستمر فى الفترة من 19 إلى 20 مارس المقبل.

رابط دائم: 
 
 
 
 
 
اضف تعليقك
البريد الالكترونى
 
الاسم
 
عنوان التعليق
 
التعليق