رئيس مجلس الادارة

عبدالمحسن سلامة

رئيس التحرير

علاء ثابت

رئيس التحرير

علاء ثابت

صباح الخير يا مصر
غضب السعيد .. وملايين إنبى

لماذا يتعاقد الأهلى مع نجم إنبى صلاح محسن؟ ربما يكون السؤال السابق محيرا بالنسبة لجماهير القلعة الحمراء الكبيرة فى ظل تمسك الفريق البترولى بالحصول على 42 مليون جنيه نظير الاستغناء عن اللاعب وهو الأمر الذى جعل عضو لجنة الكرة بالأهلى يذهب إلى الفريق البترولى للتفاوض على تخفيف المبلغ وبالفعل وافق إنبى على ذلك.. ولكن السؤال الأهم هل بالفعل الأحمر فى حاجة ماسة إلى هذا اللاعب فى ظل ان هناك 10 لاعبين فى التشكيلة الرسمية للفريق يلعبون فى نفس مركزه وهم وليد سليمان، اجاي، ميدو جابر، باكاماني، أحمد حمدي، أحمد حمودى وأحمد ياسر ريان واسلام محارب بالاضافة إلى الثنائى المحترف حاليا فى الدورى السعودى مؤمن زكريا وأحمد الشيخ.

تلك الاسئلة وغيرها قد تكون محيرة لجماهير الأهلى حتى لنجوم الفريق حتى لو لعب صلاح محسن فى مركز الهجوم فهناك المحترف المغربى ازارو ومروان محسن واحيانا يلعب اجاى فى هذا المركز وهو لا يجيد ـ أى صلاح محسن ـ اللعب فى مراكز صانع الالعاب فى ظل وجود عبد الله السعيد وصالح جمعة، إذن لماذا التمسك بهذا اللاعب فى ظل وجود أكثر من نجم فى مركزه، فأى فريق فى العالم لديه فى قائمته الرئيسية لاعب أساسى وآخر احتياطى أو أثنان على أقل تقدير فى نفس مركزه.

ولهذا اعتقد أن الأهلى والزمالك أيضا هما الناديان الأساسيان اللذان يلعبان دورا كبيرا فى وصول تلك الارقام الخيالية وهو ما دفع عددا كبيرا من الأندية ـ غير الجماهيرية ـ إلى رفع بيع لاعبيها بالملايين، وتلك الأمور قد تدفع بعض نجوم اللعبة إلى رفع قيمتها عند توقيع العقود معها، فعلى سبيل المثال النجمان أحمد فتحى وعبد الله السعيد لم يوقعا حتى الآن بالرغم من انتهاء عقديهما فى الصيف المقبل، فالأول وهو فتحى يفكر فى الرحيل والثانى يريد تأمين مستقبله بعدما تخطى الواحد وثلاثين عاما حيث ينتظر بأن يشارك فى المونديال المقبل بروسيا مع المنتخب وسيكون لكل حادث حديث إذا أراد البقاء فى الأهلى أو الأحتراف الخارجى.


لمزيد من مقالات خالد عز الدين

رابط دائم: